حظر عقار “الإنترفيون” المستورد أمام القضاء الإداري

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتبت – سحر القاضي:

ينظر القضاء الإداري دعوة قضائية رفعها خمسة مصابين بفيروس الالتهاب الكبدي “سي”. الدعوة المرفوعة، تطالب بوقف قرار وزير الصحة القاضي بتعميم استخدام عقار “الإنترفيون” المصري على كافة فروع هيئة التأمين الصحي لعلاج مرضى فيروس سي.

وكان من بين عشرات المتضامنين من المرضى والأطباء، الدكتور حسن الفيومي، رئيس قسم الباطنة بجامعة المنوفية. الفيومي حضر الجلسة التي ترأسها المستشار حسن اللمعي، وأكد أن كلية الطب بجامعته أجرت عدة دراسات على العقار المصري، وأثبتت عدم فعاليته. كما أرسلت الكلية عدة خطابات لوزارة الصحة تطالبها بوقف استعمال العقار، إلا أن كل المطالبات هذه جوبهت بالرفض.

كما أكد الفيومي أن العقار المصري لم تجرى عليه دراسات كافية قبل البدء في تصنيعه، مؤكداً أن فعاليته لا تزيد عن 25% بينما فعالية الآخر المستورد وصلت إلى 62%. وهو الأمر الذي أدى لانتكاسة حالة 42% من المرضى الخاضعين للعلاج بالتأمين الصحي.

من جانبه، رفض محامي الشركة المصنعة هذا الرأي، مدللاً بستة تقارير طبية تؤكد فعالية الدواء وجودته.