وقفة احتجاجية بالدقهلية اعتراضا علي ردم 20 متر من النيل لبناء مول تجاري

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • الأهالي : الردم سيخفض مستوي الأرض الزراعية والمحافظ خصص الأرض بالأمر المباشر

الدقهلية –  مني باشا :

نظم عدد من النشطاء وقفة احتجاجية بمدينة المنصورة اليوم الأحد احتجاجا علي ردم 20 متر من النيل وتخصيصها لمستثمرين ، ورفع المحتجين لافتات كتب عليها “يا سلام بيع..بيع ..حق النيل مش هيضيع “ـ ” بعد ما لبستونا الخيش ..جايين تهدموا الكورنيش ”

جاءت الوقفة أثناء نظر القضية  بمجلس الدولة التي أقامها أهالي المشاية ومركز حابي لحماية البيئة ضد قرار اللواء سمير سلام محافظ الدقهلية بردم 20 متر من النيل وتخصيصها بالأمر المباشر لعدد من المستثمرين لإقامة مول تجاري به 40 محلا تجاريا  ، وقال المحتجون إن الردم سينتج عنه ارتفاع منسوب النيل في الضفة الغربية منه ،و يؤدي إلي انخفاض مستوي الأراضي الزراعية وتأكلها علي مر السنين ، وأضافوا إن التخصيص جاء بالأمر المباشر ولم يراعي المحافظ قانون المزايدات .

تقول د. نهلة حامد عنبر احد السكان ” القصة بدأت مع قرار المحافظ رقم 347 لسنة 1984 والذي اتبعه بالقرار رقم 1479 لسنة 1997 بشأن إنشاء طريق المشاية من فيلا غيث وحتى كوبري المنصورة العلوي بعرض 20 متر بالمخالفة للقوانين لأنها أملاك دولة لا يجوز التصرف فيها ربحيا .

واستمرت الأزمة لسنوات ، وفي 2009 تمت الإنشاءات وحررنا محاضر شرطة لإثبات الحالة ، وأقمنا دعوي قضائية ضد المحافظ ورئيس الوحدة المحلية لحي غرب ووكيل وزارة الإسكان لإلغاء بيع 5 قطع من الأراضي بالمنطقة ، وحكمت محكمة القضاء الإداري بإلغاء قرارات بالبناء علي هذه الأرض ، وتضيف نهلة  وبالرغم من ذلك لم يلتزم احد من المسئولين بتنفيذ الحكم .

يذكر أن سكان منطقة المشاية قد سبق وتقدموا بمذكرة إلي رئيس الوزراء ضد ردم مساحة من النيل لإقامة مول تجاري بموافقة المحافظ وبالمخالفة للقوانين وحرر السكان عدد من المحاضر من قبل ضد التعديات تحمل أرقام 13456و13540 إداري أول المنصورة لعام 2009 وعلي الرغم من ذلك لم يتحرك أي مسئول لوقف البناء وناشد السكان المسئولين بضرورة ندب خبراء من البيئة والري للوقوف علي التعديات علي طرح النيل.