شاذلي دنقل : فاكره يا مه

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

فاكره يامه
يوم ما كنا ايد واحده
اد ايه كنا اقويا
ساعتها قدرنا نصنع حلمنا
رجعنا تاني مجدنا
من ادين محتل غادر
يومها احمد كان يصلي
كان بشاره ف ايده دانه
أما سيد  كان بيخطب
كان منير بيجيب غدانا
كنا واحد روحنا واحده
طب قولي لي فاكره لما حميده مات
مين بأيده شاله وعينه تدمع
والصراخ جوااااااااااه سكات
واما صالح كان مسافر
كان سمير وصاه يجيب  له
اكله حلوه من  بتاعة الأمهات
طب وسيد لما حب يجوز اخته
راح أمير اداله سلفه
قاله  اختك تبقي اختي
يومها كان القلب واحد
والجرس ويا الأذان
كله قال الله اكبر
يومها نصر الحق بان
احنا دايما يامه واحد
ف الألم والحزن واحد
حمدي جوا ف قلبه ماجد
ف الاخوه مفيش اسامي
ف الدمار الكل جاني
رغم ان الجاني واحد
هتقولي لي الجاني مين
انتي عارفه الجاني مين
هوا خوفنا  لما شفنا
أيدين بتقتل فرحنا
ولا قولنا  لأ
لما عشنا بقهرنا
وعشنا نحلم بالأمل
والضحك غاب
بس رغم الظلم يا مه
حمدي لسه ف قلبه ماجد
غصب عن كل الأعادي