14 منظمة حقوقية تدين التدخل الأمني في التحقيق مع معتقلي كنيسة العمرانية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • المنظمات تتهم النيابة والأمن بمعاملة المتهمين كالأسرى وعدم توفير الرعاية الطبية اللازمة لهم

كتب – محمد العريان:

أدانت 14 منظمة حقوقية التدخل الأمني في التحقيق مع الأقباط في أحداث العمرانية ، وقالت المنظمات في بيان أصدرته اليوم تحت عنوان “متهمون أم اسري ” انه رغم وجود مصابين بين المتهمين إلا أن النيابة لم تهتم بتوفير الرعاية الطبية لهم وتم إخراجهم من المستشفي وإيداعهم في السجن قبل استكمال العلاج

وانتقد البيان عدم تمكين أهالي المتهمين والمحامون من زيارتهم والاطلاع علي أوراق القضية ، وحالة الحصار الأمني علي التحقيق علي حد وصفهم ، وأضاف إن الأمن والنيابة يعاملون المتهمين كأنهم اسري لا حقوق لهم .

وقال البيان إن الشرطة ألقت القبض علي 157 شخص بشكل عشوائي تم من المقاهي والشوارع بعد الأحداث بشكل غير أدامي أدى إلي تعرض 76 منهم إلي إصابات تراوحت بين كسور وجروح قطعية ، فضلا عن إطلاق قوات الأمن الرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع علي المحتجين ،ووجهت لهم النيابة تهم التجمهر وإثارة الشغب وتعمد الشروع في قتل أفراد الشرطة وإتلاف ممتلكات عامة وحيازة مفرقعات.

وأضاف البيان إن المحامين الذين تطوعوا لحضور التحقيقات مع هؤلاء المتهمين والدفاع عنهم أثناء التحقيقات تعرضوا لتحرشات أمنية و فوجئوا بقوات الأمن تسد جميع الطرق المؤدية لمجمع محاكم الجيزة وتمنع المحامين من الحضور تارة بدعوي أنها إجراءات أمنية وتارة بدعوي أنها تعليمات من النائب العام والمحامي العام لنيابات جنوب الجيزة . وأشار البيان  إن الأمر تكرر مرتين في النيابة حيث تم حصار مبني النيابة ومنع المحامين من الاطلاع علي التحقيقات ، وتم التحرش بأهالي المتهمين والمحامين من جانب الأمن رغم أن النيابة هي الجهة  الوحيدة صاحبة السلطان علي المتهمين

وطالبت المنظمات النيابة العامة بالسيطرة علي التحقيق والالتزام بالدستور والقانون والحقوق المكفولة للمتهمين حسب المواثيق والمعاهدات الدولية .