نسرين فخر الدين: “يا باشا يا باشا “.. عن الأثرياء الجدد والسيجار الذي يكفي أسرة كاملة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨


عدت اليوم من السفر , كنت في رحله قصيرة إلي باريس , وكان المنزل ينتظرني كعادته , وإن تراكم علي الأثاث بعض الأتربة الرقيقة , فكرت أن (عثمان) سيقوم بالواجب , فلأذهب إلي غرفتي وأستريح قليلا من وعثاء السفر وأقوم بإفراغ حقيبتي .

كنت أعيش مع خادمي العجوز في بيتي بالإسكندرية , في أحد تلك البنايات الأنيقة التي تطل علي البحر مباشرة في (سان جيوفاني) , كنت أقدم سكان العمارة العريقة التي يقطن بها خمسة عشر أسرة بين مهاجر ومسافر ومقيم , إن بيتي يمثل لي جنه فقد عشت به سنوات لم يعش مثلها مخلوق , أأحدثكم عن تلك الحفلات التي كانت تقام بصالته الفسيحة؟ فقد نسيت أن أقول لكم أن منزلي علي مساحة شقتين بالطابق الأخير للعمارة , أم هل أحدثكم عن الحسناوات اللاتي كن يملأن جنباته ويطلقن ضحكاتهن الرائقة الطويلة في هواءه ؟ تلك الضحكات التي كففت عن سماعها , وحل محلها أصوات محشرجه عاليه تصم أذني , أم هل أحدثكم عن الباشاوات والبهوات الأصليين الذين يرتدون البذل ألسينييه ويدخنون السيجار الكوبي الفاخر الذي يكفي ثمن علبه واحدة منه لإطعام أسرة كاملة لمدة شهر كامل ؟

إن ما أراه اليوم يحزنني , فالطبقة الأرستقراطية الأصيلة اختفت وحل محلها طبقة من الأثرياء الذين لا يملكون أصلا ولا تحضرا , فيسيئون استخدام ثرواتهم , ولا يقيمون للآخرين وزنا , وصار المقياس الوحيد لتقييم البشر هو المال , ما هذا ؟ أنا أسمع وقع أقدام تقترب , فلأختبئ فلست حملا لمواجهات مباشرة مع اللصوص ولأظهر في التوقيت المناسب .

” كما تري يا باشا الشقة واسعة وعلي مساحة شقتين وهي خالية منذ وفاة الباشا الكبير منذ ثلاثين عاما , ولم يسكنها أحد من ورثته الذين يقيمون بباريس وهم يريدون بيعها لأنه لم يعد لهم صلة بالبلد , دي شرحه وبرحه وهواها يرد الروح ”

ها قد حان الوقت لأعلن عن نفسي , تسللت خلفهم وفكرت أن أخيفهم ليرحلون عن بيتي , فقمت بنفخ هواء في الغرفة أثار الأتربة وقلب السجاجيد وإطار الستائر , يال تلك القوة التي تؤتي عجوزا مثلي , يبدو أنها التغذية السليمة والطعام الخالي من المواد المسرطنة , فالجيل الحالي هم جيل الهرمونات والحمير والكلاب , مساكين والله .

“يا نهارك أسود ومنيل يا عبد الباقي , انت جاي تلزقلي شقة مسكونة ”
” ده الهوا اللي الجاي من البلكون يا باشا ”
” البلكون ده أنا هاحدفك منه إن شاء الله , عشان عفريتك يونس عفريت الباشا يا باشا