بلطجية المرشحين يحطمون 17 صندوق في بسنديلة.. والأمن يحاصر عدد من القرى بالدقهلية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • الشرطة تغلق شارع الهرم لخروج الصناديق في حماية البلطجية

كتب  – مني باشا ومحمد صبري:

شهدت الدقائق الأخيرة قبل غلق اللجان للتصويت في جولة الإعادة في الانتخابات البرلمانية تواجد امني مكثف أمام اللجان بعدد من دوائر محافظة الدقهلية والتي شهدت منذ بداية اليوم أحداث عنف واشتباكات بين المرشحين وأنصارهم .. ففي دائرة بسنديلة والتي يتنافس بها 4 مرشحين يتحالف كل 2 منهم ضد الآخرين تسببت الاشتباكات في تحطيم 17 صندوق انتخابي في لجنة مدرسة أبو جلال بعد تقفيلها لصالح نصحي البسنديلي ومجدي عرفة .

وحاصرت قوات الأمن القرية واللجان التي شهدت أحداث العنف وفي دائرة طلخا تحول مدخل مدينة طلخا إلي ثكنة عسكرية بعد تواجد القوات الخاصة وسيارات تحمل رجال المباحث ومدرعات ، أغلقت مداخل ومخارج مدينة طلخا كما تمت محاصرة اللجان بعد انتشار مئات البلطجية  أمام اللجان بالأسلحة البيضاء،  وقاموا بإطلاق نيران عشوائية بعد تناول شائعة تفيد بقيام احمد الشورى احد المرشحين بالانتقام من أبناء طلخا وأنصار منافسيه بعد إحراق سيارته في الجولة الأولي من الانتخابات،  فتجمع أنصار علي رمانة والعميد جمال عبد الظاهر في انتظار أنصار الشورى للانتقام والرد عليهم

واستمرت الحشود الأمنية في التواجد داخل دائرة اتميده بعد تقفيل اللجان لصالح مرشح الوطني عبد الرحمن بركة وقيام أنصاره بطرد أنصار مرتضي منصور وطرده من اللجان الانتخابية خوفا من تجدد الاشتباكات ..وتواجدت بمداخل القرى عدد من المدرعات ومئات من جنود الأمن المركزي لفض الاشتباكات

ومن ناحية أخري قال شهود عيان إن سيارات الشرطة أغلقت شارع الهرم أمام مسجد السلام لمرور سيارة النقل العام التي تحمل الصناديق ، وأضاف الشهود أن السيارة خرجت من اللجان في حماية البلطجية حتى مقر اللجنة العامة .