الداخلية: مناوشات في قنا وإطلاق نار عشوائي .. واشتباكات “المقطم والخليفة” مجرد “مشادة كلامية”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب – رأفت غانم :

أعلن اللواء طارق عطية المتحدث الرسمى باسم وزارة الداخلية أن هناك بعض المناوشات التى تمت فى دائرة “الرئيسية” بقنا وهى عبارة عن إطلاق نار عشوائى بين الزراعات بين أنصار المرشحين المتنافسين داخل هده اللجنة، موضحا أن قوات الأمن قد انتقلت على الفور لتمشيط المنطقة ومنع مثل هده التجاوزات التى تضر بمسار العملية الانتخابية.

وبالنسبة لما يتردد عن وقوع توترات بدائرة “المقطم والخليفة” صباح اليوم وصلت إلى الاشتباكات بالايدي بين أنصار المرشحين وبعضهم في الساعات الأولى للاقتراع، قال المتحدث إن دائرة المقطم لا يوجد بها أى مناوشات أو مخالفات وأن الواقعة تتلخص فى أنه وقع خلافا بين أحد المرشحين ومندوبة المرشح المنافس أمام دائرة مصطفى كامل بالخليفة.

وأضاف أن الواقعة لم تكن سوى “مشادة كلامية” ولم ترقى إلى درجة التراشق أو التعدى بالايدى، مؤكدا انه تم احتواء الموقف بين الطرفين وجنح الاثنان إلى التصالح وانصرفا.

وأضاف المتحدث باسم الداخلية أن الإجراءات الأمنية المتواجدة خارج اللجان تحقق فعاليتها فى منح كافة أطراف العملية الانتخابية الفرصة للقيام بدورهم فى هده الانتخابات التنافسية وجولة الإعادة فيها.

واشار اللواء طارق عطية الى أن العملية الانتخابية تسير بصفة عامة بشكل مناسب فى كافة الدوائر الانتخابية بعد مرور أكثر من خمس ساعات على بدء عملية الاقتراع فى الجولة الثانية لانتخابات مجلش الشعب.
وقال فى تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط إن الناخبين يترددون على اللجان الانتخابية ليؤدوا دورهم الانتخابى ويمارسوا حقهم الدستورى فى اختيار مرشحيهم بسهولة ويسر.