القضاء الإداري تبطل الانتخابات في 10 دوائر جديدة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتبت – سحر القاضي :
قبل ساعات من بدء الجولة الثانية لانتخابات الإعادة وفى الساعة الثانية صباح الأحد أصدرت محكمة القضاء الإداري برئاسة المستشار كمال اللمعى رئيس محاكم القضاء الإدارى أكثر من 25 حكماً قضائياً بعدم اختصاصها في نظر قضايا يطالب فيها المرشحون إصدار أحكام قضائية بإلغاء نتائج انتخابات الجولة الأولى من الانتخابات التي أجريت يوم الأحد الماضي.
وقال المحكمة في أسباب أحكامها بأنها مختصة في نظر القضايا الخاصة بقرارات الإعداد للانتخابات أما القضايا المقامة تطالب ببطلان العملية الانتخابية فهي من اختصاص محكمة النقض حيث تتطلب حقيقاً في البطلان وهذا طبقاً لما قض عليه لمادة 72 من قانون مجلس الشعب كما أن لمادة 93 من الدستور قضت على اختصاص مجلس لشعب الفصل في صحة عضوية أعضاءه.
كما أصدرت المحكمة عشرة أحكام قضائية جديدة ببطلان إعلان نتائج الانتخابات وبطلان الإعادة في عشر دوائر هي الدائرة الثالثة بمحافظة 6 أكتوبر والمطرية والهرم العمرانية والجمالية ومنشأة ناصر وشبرا وحدائق القبة الحوا مدية العياط وأوسيم والبدرشين.
يذكر أن المحكمة سبق وأن أصدرت منذ عدة أيام أحكام ببطلان نتائج الانتخابات ف العديد من الدوائر منها حلوان ومدينة نصر ومصر الجديدة وكوتة المرأة بحديقة 6 أكتوبر ومنشأة لقناطر والبدرشين والحوا مدية الزاوية الحمراء وأسندت المحكمة في أسباب بطلان نتائج هذه لدوائر جميعها إلى سابقة إصدارها أحكام بإدراج أسماء بعض المرشحين بهذه الدوائر أو تغير صفات مرشحين إلا أن اللجنة العليا للانتخابات ووزارة الداخلية لم تنفذها فعل إجراء الانتخابات يوم الأحد الماضي الأمر الذي يكون معه إجراء الانتخابات وما يسفر عنها باطل لأن ما بني عل باطل فهو باطل