17 محافظة و100 قيادة بالتجمع يدعون لسحب الثقة من رفعت السعيد ويعلنون اعتصاما غدًا ضد الاستمرار في الانتخابات

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • الحاضرون ينتقدون استعانة رئيس الحزب بالأمن لمنعهم من دخول الحزب ويتهمون القيادة الحزبية بالكذب والمراوغة
  • 3 أعضاء  مجالس محلية عن الحزب يعلنون استقالتهم احتجاجا على تزوير الانتخابات.. وقيادي بأسيوط يصف المشاركة في الانتخابات بالمهزلة

كتب – محمد صبري:

دعت قيادات بحزب التجمع وأمناء 17 محافظة لسحب لثقة من رفعت السعيد و قيادة الحزب ومحاسبتها على التلاعب بالتصويت في قرار الاستمرار في الانتخابات .. واعتبر المشاركون في الاجتماع ما فعلته القيادة الحزبية بمثابة انشقاق باتخاذها قرار تعلم أنه يخالف آراء المحافظات مع أن المحافظات هي الجسد الحقيقي للحزب وهي من أتت برفعت السعيد رئيسًا للحزب وتملك الإطاحة به.. ودعا المشاركون لعقد لجنة مركزية مع تحديد موعدها يكون مهمتها الأساسية محاسبة القيادة وسحب الثقة منها وتشكيل لجنة من الأعضاء الموجودين مهمتها الاتصال بالمحافظات لتنسيق الجهود قبل انعقاد اللجنة.

كما دعا المشاركون في الاجتماع الذي حضره أكثر من 100 من قيادات الحزب بينهم أنيس البياع نائب رئيس الحزب لاعتصام رمزي في مقر التجمع الرئيسي  غدًا من الساعة 12 ظهرًا وحتى العاشرة مساءًا.. ووجهوا الدعوة لمن استقالوا من الحزب اعتراضًا على قرار الاستمرار في الانتخابات بالتراجع عنها والاكتفاء بتجميد النشاط لأن الحزب ملك لأعضائه وليس ملك قيادته.

وأعلن 3 أعضاء مجالس محلية أنهم سيتقدمون باستقالاتهم من مجالسهم صباح الأحد احتجاجًا على تزوير الانتخابات وهم إبراهيم جبل عضو مجلس محلي كفر شكر ومصطفى عبد العزيز وشهرته ميمي رمزي عضو مجلس محلي قصر النيل والذي كان مرشحًا عن العمال في قصر النيل ونجوى عباس أحمد عضو مجلس محلي القاهرة.

وقال حسين اشرف أن الدكتور رفعت كلمه ودعاه لعقد لجنة مركزية بعد الانتخابات لمناقشة القرار وهو ما رفضه الحاضرون.  ووصف أيمن جلال “أمين مساعد الإسماعيلية” الدعوة بأنها محاولة  لتأجيل الاحتجاج لما بعد الانتخابات ودعا الحاضرين لاتخاذ قرار دون انتظار للجنة المركزية وقال “أننا لم نعد قادرين للدفاع عن الحزب في الشارع وكلام البعض عن استمرار الزملاء في الانتخابات كمستقلين ميوعة وعلى شرفاء التجمع أن يعتبروا المشاركين في الانتخابات جزء من النظام.

وقال إبراهيم جبل أمين القليوبية تعليقا على ما وصفه باستعانة رئيس الحزب بالأمن لمنعهم من دخول الحزب وعقد الاجتماع داخله  ”أن الأمن سبق ومنعنا من دخول اللجان والآن يمنعنا من دخول بيتنا وأصبحت قيادتنا لا تختلف عن قيادة الوطني وصارت وردة في جاكيت النظام لتجميله”.

واتهم حمدي عبد الحافظ عضو اللجنة مركزية عن أسيوط “قيادة التجمع بالكذب والمراوغة منذ عامين وقال أن رفعت السعيد قال على جثتي حدوث اجتماع لجنة مركزية قبل الانتخابات وتحقق له ما أراد.. ودعا لعقد لجنة مركزية طارئة يكون جدول أعمالها الوحيد محاسبة قيادة حزب التجمع لأن موقفها ظهر كقيادة منهزمة واعتبر كل ظهور لرفعت السعيد في التليفزيون خسارة أكيدة للحزب ودعا لرفض أي لقاء معه هو وسيد عبد العال.. ولتنظيم اعتصام من فوري داخل الحزب لإعلان موقفنا مما يحدث.

واعتبر محمد فتحي عضو اللجنة المركزية بالغربية المشاركة في الانتخابات من الأساس مهزلة وقال ” للأسف قيادة الحزب وضعتنا في مأزق لأن الوقت لا يسعفنا وأقترح تشكيل  لجنة يكون مهمتها تكوين رؤية متكاملة لملمة أطراف الحزب. ودعا لإجراءات محددة حتى لا يتحول الأمر لمكلمة قائلا     ”نحن من أجلسنا رفعت السعيد على مقعد الحزب ومن حقنا أن نعيد الهيبة لحزبنا”.

وقالت غادة البياع عضو اللجنة المركزية أن تدخل الأمن بينا وبين القيادة هو القشة التي قضمت ظهر البعير وأكدت على ضرورة اتخاذ قرار ضد قيادة الحزب وقالت “ما لم يتم اتخاذ قرار ضد القيادة اليوم فلن نتخذ قرارات أبدًا” وطالبت البياع بمحاسبة القيادة الحزبية والإطاحة بها ..وندد وائل توفيق عضو لجنة تجمع الجيزة بقيادة رفعت السعيد للحزب وحمله مسئولية التراجع الذي يشهده التجمع وقال أن قيادة الحزب تهاجم الإخوان أكثر من الوطني وأن رفعت السعيد منذ أن سيطر على الحزب وهو في تراجع مستمر.. وأيد توفيق دعوة غادة البياع لضرورة سحب الثقة من السعيد.

وكان المشاركون في الاجتماع قد فوجئوا عندما توجهوا لعقد اجتماعهم داخل الحزب لقوات الأمن تحاصر مقر التجمع وتمنع  الوصول إليه.و اشتبك الأمن مع عدد من الذين جاءوا لحضور الاجتماع ورفضوا السماح لهم بالوصول للحزب كما اعترضوا مندوب البديل أثناء توجهه لتغطية الاجتماع..فيما تجمع عدد من أمناء المحافظات في مكان قريب من الحزب لحين الاستقرار على مكان بديل لعقد اجتماعهم ثم قرروا الانتقال إلى مقر مركز التجديد الاشتراكي لحين وصول جميع المشاركين في الاجتماع. وهاجم أمناء محافظات حزب التجمع بعد أن نقلوا اجتماعهم لمقر تيار التجديد الاشتراكي دكتور رفعت السعيد رئيس الحزب وحملوه مسئولية منعهم من دخول الحزب.. وأشاروا على إن أحد ضباط الأمن الذين كانوا يحاصرون المقر أخطرهم بمنعهم من الصعود بناء على تعليمات الحزب و تساءل الحاضرون الذين انضم إليهم عدد من قيادات التجمع عن أسباب إغلاق حزب لمقره الرئيسي يوم جمعة في فترة انتخابات .

وكانت أكثر من 15 محافظة قد أعلنت رفضها لقرار الحزب باستمرار المشاركة في الانتخابات  ودعت لاجتماع عاجل للرد عليه فيما كشفت البديل عن أن اثنين من الأعضاء الذين صوتوا على قرار الانسحاب ليس لهم حق التصويت على القرار باعتبارهم ليسوا أعضاء في الأمانة المركزية أو المكتب السياسي وهو ما يبطل التصويت خاصة إن نتيجة الانسحاب من التصويت حسمت بفارق صوت واحد

وهددت العديد من المحافظات بتجميد نشاطها فيما قررت محافظة القليوبية إغلاق مقرات الحزب بالمحافظة اعتراضا على القرار

اقرأ ايضًا

نائب رئيس التجمع ينضم لاجتماع أمناء المحافظات ضد قرار استمرار الحزب في الانتخابات

أمن يحاصر حزب التجمع ويمنع اجتماعا لأمناء 15 محافظة ضد قرار الاستمرار في الانتخابات