“مواطنون ضد الغلاء” تقيم محاكمة شعبية لمحتكري السكر برئاسة الخضيري

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • العسقلاني : تكلفة كيلو السكر250 قرش ..ورئيس الغرف التجاري يقول ” انسوا أن ينخفض ل 4 جنيهات

أسيوط – إسلام رضوان

تعد حركة “مواطنون ضد الغلاء” لمحاكمة شعبية لمحتكري السكر، وفى مقدمتهم أحمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف التجارية، وأبرز تجار السكر في مصر.وقال محمود العسقلاني المنسق العام للحركة أن وحدة الدراسات الاقتصادية واللجنة القانونية للحركة تعدان مذكرة إحالة لمحكمة شعبية يجرى تشكيلها برئاسة المستشار محمود الخضيرى الذي أبدى موافقته على رئاسة المحكمة الشعبية, وبالتعاون مع لجنة الحريات بنقابة المحامين برئاسة مقرر اللجنة المحامى محمد الدماطى الذي وافق على أن تستضيف لجنة الحريات جلسات المحاكمة.

واستنكر العسقلاني تصريحات الوكيل المستفزة التي نشرت في بعض  الصحف التي أكد فيها عدم انخفاض أسعار السكر، قائلا (انسوا إن ينخفض السكر لـــ 4 جنيهات)، مشيرا أنه  بذلك يلغى آليات السوق الذي يعتمد علي العرض والطلب، ويستغلها وأمثاله من المحتكرين لإشاعة معلومات من شأنها رفع الأسعار بدون مبرر. وقال العسقلاني إن المحتكرين يتذرعون بمزاعم واهية حول ارتفاع الأسعار عالمياً لتحقيق مكاسب كبيرة علي حساب المستهلكين بمجرد نشر معلومات عن زيادات طفيفة في أسعار السكر عالمياً، ورغم وجود مخزون يكفى في غالب الأحيان لمدة تسعة أشهر إلا أن المستوردين تعاقدوا علي كميات كبيرة بالأسعار القديمة على اعتبار أن السكر سلعه قابلة للتخزين،

وندد العسقلاني بعدم انخفاض سعر السكر في مصر حينما تنخفض الأسعار عالمياً وقال أنه حتى في حالة قيام بعض الشركات  بتخفيض أسعارها فإن ذلك يكون بنسب بسيطة لا تتناسب مع السعر العالمي، فضلا عن ذلك فإن السكر يصنع في مصر تكلفته تقل عن 250 قرشاً للكيلو في الوقت الراهن، بالإضافة إلى أن الإنتاج الجديد من الشركات المصرية سيطرح خلال أسابيع في الأسواق. وطالب العسقلاني المستهلكين بالتوقف عن تخزين السكر في البيوت والاكتفاء بالاحتياجات الفعلية حتى ورود الإنتاج الجديد.

وقال محمود العسقلاني – منسق عام الحركة – إن المحاكمة ستتم باسم حركة “مواطنون ضد الغلاء” التي لم يتم حل تشكيلاتها حتى الآن، وليس باسم جمعية “مواطنون ضد الغلاء” حتى لا يحدث تعارض قانوني فيما يتعلق بالجمعية، وحتى نجنب الجمعية مخاطر حلها علي اعتبار أن المحاكمات الشعبية قد تتطرق للأمور السياسية التي يحظرها قانون الجمعيات الأهلية.