21.4 مليار جنيه ضرائب مبيعات..و11.8 مليارا ضرائب علي الأرباح و4.6 مليار للجمارك خلال ثلاثة شهور

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨



كتبت – أميرة موسي:

ارتفعت الإيرادات العامة من الضرائب المختلفة بنسبة 12.4% خلال الفترة من يوليو إلي أكتوبر، واظهر تقريرا لوزارة المالية إن هذا الارتفاع يرجع إلي ارتفاع إيرادات ضرائب المبيعات على السلع والخدمات بنسبة 17.1% لتسجل 21.4 مليار جنيه مقابل 18.3 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام السابق.

كما ارتفعت حصيلة الضرائب على الدخل والأرباح الرأسمالية بنسبة 2.4% لتصل إلى 11.8 مليـار جنيـه مقابل 11.5 مليار جنيه خلال بنحو 22%ة من العام السابق. بالإضافة إلى ذلك فقد ارتفعت حصيلة الجمارك بنحو  22% لتصل إلى 4.6 مليار جنيه خلال فترة الأربعة أشهر من يوليو إلي أكتوبر مقابل 3.8 مليار خلال  نفس الفترة من العام المالي السابق وأيضا ارتفعت الإيرادات المحصلة من الضرائب على الممتلكات بنسبة 13.2% لتصل إلى 3.3 مليار جنيه مقابل 2.95 مليار جنيه ، ويرجع ذلك في الأساس إلى ارتفاع الضريبة على عوائد الأذون والسندات الخزانة والتي تم تصنيفها ضمن الضرائب على الممتلكات منذ بداية السنة المالية 2009/2010 والتي حققت حصيلة بلغت 2.6 مليار جنيه خلال الفترة من يوليو إلي أكتوبر من عام 2010/2011.

من ناحية أخرى، سجل أجمالي الإنفاق العام خلال الفترة من يوليو إلي أكتوبر من العام المالي الحالي 2010/2011 ارتفاعا بنسبة 3.9% ليصل إلى 97.7 مليار جنيه مقابل نحو 94 مليار جنيه خلال نفس الفترة من العام المالي السابق.

وأرجع التقرير هذه الزيادة في الإنفاق العام إلى الزيادة في الإنفاق علي الأجور وتعويضات العاملين بنسبة 13.1% لتصل إلى 28.9 مليار جنيه مقابل  25.6 مليار جنيه خلال  نفس الفترة من العام المالي السابق . كذلك ارتفعت مدفوعات الفوائد علي القروض العامة بنسبة 6.7% لتسجل 25.3 مليار جنيه، أيضا ارتفع الإنفاق علي شراء السلع والخدمات بنسبة 6.2% لتصل إلى 5.7 مليار جنيه مقابل  5.4 مليار خلال الفترة من يوليو إلي أكتوبر 2009/2010.