إضراب سائقي المقطورات يهدد مصانع الاسمنت وشركات المطاحن بالتوقف

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • عمال بمطاحن جنوب القاهرة الإضراب تسبب في وقف وصول الأقماح من الموانئ ومخاطر من توقف إنتاج الدقيق في حالة استمراره
  • وزير المالية : لا توجد تعديلات على الضرائب .. ولن يتم فرض أية رسوم بأثر رجعي

كتبت – ليلى على وأميرة موسى:

واصلت تداعيات أزمة إضراب سائقي الشاحنات ذات المقطورة لليوم الثالث على التوالي و كشف ناجى رشاد احد العاملين بشركة مطاحن جنوب القاهرة إن القمح المستورد الذي يأتي من الموانئ قل بنسبة 100% نتيجة توقف النقل من الموانئ بعد إضراب أصحاب المقطورات حيث أن الشركة تعتمد في النقل على نحو 50% من القطاع الخاص والمقولين و50% يوفرها أسطول النقل بالشركة

وأضاف رشاد إن سائقي المقطورات التابعين لأسطول الشركة يتعرضون لمضايقات في الطريق من منظمي الإضراب لإثنائهم عن العمل

وأوضح عامل آخر بشركة مطاحن شمال القاهرة إن إضراب سائقي المقطورات أوقف تماماً نقل الاقماح المستوردة الآتية من موانئ دمياط والإسكندرية  الأمر الذي دفعهم للاعتماد على الاقماح المحلية الموجودة في الشون والمخازن لحين انتهاء الأزمة ..وأضاف إن الأزمة إذا استمرت لمدة أسبوعين قادمين فإنها ستهدد بوقف الإنتاج الدقيق نظرا لنفاذ الاقماح الموجودة بالشون

وكشف محمد عبد المنصف رئيس اللجنة النقابية بشركة اسمنت طره “ايطالي شمنت” عن بدء تكدس إنتاج الشركة من الاسمنت داخل المخازن بسبب إضراب السائقين

وأكد عبد المنصف إن ما تم نقله من إنتاج الاسمنت على مدار يومي الإضراب لا يتعدى 10% من الإنتاج الذي تحققه الشركة يوميا والذي يصل إلى  17 ألف طن اسمنت  في اليوم الواحد يوزع على المشروعات المتعاقدة معا الشركة عن طريق المقاولين أصحاب الشاحنات هذا فضلا عن تصاعد أزمة أخرى خاصة بالاسمنت المعد للتصدير والى يتم نقله إلى الموانئ عن طريق مقطورات الشحن

وفى نفس السياق توقفت العربات أمام مقر شركة اسمنت طره بعد أن تركها أصحابها احتجاجا على قرار إلغاء المقطورة السائقون ورفضوا إنهاء إضرابهم برغم الضغوط  الأمنية التي تمارس عليهم مؤكدين أن قانون المرور الجديد يستهدف قطع أرزاقهم بمنع سير المقطورات وإلغائها

من جانبه قال يوسف بطرس غالي وزير المالية أنه لم يتم أي تعديل في قانون الضريبة الدخل الخاصة بسيارات النقل والمقطورات. ونفى الوزير في تصريحات صحفية أي تغيير في فئة الضريبة بالنسبة للمقطورات ولم تفرض أية رسوم بأثر رجعي وأن كل ما قيل حول هذا الموضوع لا أساس له من الصحة وأنه لا نية لتعديل الضرائب على المقطورات.

وقال أحمد رفعت رئيس مصلحة الضرائب بأنه لا توجد أيه تعديلات بقانون الضريبة على الدخل رقم 91 لسنة 2005 وأن محاسبة المقطورات تتم وفقاً لأسس المحاسبة الضريبية السارية بشأن المقطورات ولا يوجد أي تغيير في المحاسبة الضريبية بالنسبة لها، مؤكداً أن المصلحة تقدم كافة التيسيرات لأصحاب السيارات والمقطورات ولا تتضمن زيادة في أسعار النقل أو زيادة في العبء الضريبي