أزمة في أنابيب البوتاجاز في السويس وسعر الأنبوبة يصل إلى 25 جنيها

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

السويس – سيد عبداللاه :

تعانى محافظة السويس منذ عدة أيام من أزمة في أنابيب البوتاجاز أدت إلى قيام أصحاب المطاعم ومحلات شوي الأسماك برفع أسعار منتجاتهم  بحجة أنة لا توجد أنابيب بالسوق وأنهم يحصلون عليها من بعض الشركات الخاصة فى منطقة السخنة بسعر 50 جنيها للأنبوبة

وشكا المواطنون في السويس من أنه في الوقت الذي تخلو فيه المستودعات من الأنابيب فإنها متوافرة لدى بعض الباعة الجائلين الذين استغلوا السعر وقاموا بزيادة سعر الأنبوبة حسب كل منطقة  وقال محمود عبد الفتاح احد مواطني القطاع الريفي بالمحافظة إن سعر الأنبوبة  وصل فى مدينة البترول إلى 25 جنية واغلب المنازل بهذا القطاع تعانى من هذه ألازمه ونتيجة لذلك  ارتفع سعر شوي السمك وهو الغذاء الرئيسي للأهالي  خمسة إضعاف لافتا إلى ضرورة تدخل جهاز حماية المستهلك .

وأشار محمد عزب احد مواطني حي الأربعين إن أزمة اسطوانات البوتاجاز جاءت فرصة لأصحاب المحلات وموزعي الأنابيب  لاستغلالها فى رفع الأسعار رغم أن عدد كبير منها  تستخدم الغاز الطبيعي لافتا إن هناك من يقوم باستغلال الأزمات لاستنزاف أموال المواطنين خاصة محدودي الدخل منهم وقالت سميرة فوزي إن المحافظة تعانى من مشكله فى اسطوانات الغاز فى الوقت الذي يقوم سامح فهمي وزير البترول بتصدير الغاز لإسرائيل .. ونقرأ على صفحات الجرائد توفير الغاز بسعر مدعم للموطنين ولكن هذا كله كلام جرائد .. فالأزمة قائمة وتواجه اغلب المواطنين وتساءلت سميرة هل يجب أن تحدث أزمة وكارثة كبيرة حتى يتدخل المسئولين