فياض يتوقع اعتراف واسعا بدولة فلسطين في 2011 ويؤكد فلسطين لن تكون مجرد دولة “على فيسبوك”

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

البديل – وكالات :

قال سلام فياض رئيس الوزراء الفلسطيني يوم الأربعاء أن الفلسطينيين يتوقعون اعترافا أوسع نطاقا بدولتهم خلال العام القادم وهو ما سوف يعني أكثر من مجرد “دولة على فيسبوك” كما تكهن وزير إسرائيلي.

وأضاف فياض إن اعتراف الكثير من الدول سيحفظ حق الفلسطينيين في إقامة دولة على كل أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة التي احتلتها إسرائيل مع القدس الشرقية في حرب عام 1967.

وقال فياض للصحفيين إن 17 عاما من جهود السلام فشلت في منح الفلسطينيين هذا الحق. وأضاف إن الالتزام المعلن من جانب الائتلاف الحالي في إسرائيل بحل الدولتين لا يمكن أن يعول عليه في ظل التآكل الذي يحدث على الأرض.

وتضاعف الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية المحتلة والقدس الشرقية منذ توقيع اتفاقات أوسلو المرحلية عام 1993. وبعد أن علقت لنحو عام أحيت واشنطن محادثات السلام المباشرة في سبتمبر لكنها انهارت خلال أسابيع. وأصيبت المساعي التي تبذلها واشنطن حاليا للإبقاء على عملية السلام حية من خلال محادثات ثلاثية بالجمود.

ويرفض الفلسطينيون إجراء مزيد من المفاوضات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى أن يتم تجميد الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية وأن يحدد نتنياهو بوضوح ما هو حجم وشكل الدولة التي يتصورها من خلال اتفاق في نهاية المطاف. وقال فياض إن من المهم للغاية أن يتم تحديد ذلك.

وكانت البرازيل والأرجنتين وبوليفيا والإكوادور قد أعلنت الشهر الماضي اعترافها بدولة فلسطينية. وقالت تقارير إن تشيلي والمكسيك وبيرو ونيكاراجوا تبحث اتخاذ خطوة مماثلة. وقال فياض إن الفلسطينيين يرحبون بهذه التطورات.

وأحجم رئيس الوزراء الفلسطيني عن التعليق على تقارير بشأن أي الدول التي تبحث الاعتراف بدولة فلسطينية ومتى. لكنه قال إن هناك اداركا دوليا متزايدا بأنه حان الوقت لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وأن تؤتي العملية السياسية ثمارها.