البرلمان البريطاني يقر مشروع برفع المصروفات الجامعية وسط مظاهرات عارمة

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • اشتباكات بين الشرطة والطلاب الغاضبين .. واعتقال 7 طلاب ونقل 3 ضباط للمستشفى

البديل – وكالات :

وافق البرلمان البريطاني اليوم الخميس على زيادة الرسوم التي يدفعها طلبة الجامعة في تصويت أحدث انقساما داخل الحكومة الائتلافية وفجر اشتباكات بين الشرطة والمحتجين خارج المبنى.
وأقر مجلس العموم الخطة بأغلبية 21 صوتا مما يبين أن العديد من أعضاء ائتلاف المحافظين والديمقراطيين الأحرار الحاكم لم يؤيدوا الخطة. ولدى الائتلاف الحاكم أغلبية تبلغ 84 صوتا عندما يحضر جميع الأعضاء الجلسات في المجلس المكون من 650 عضوا.
وألقى المتظاهرون الغاضبون من خطة زيادة رسوم التعليم الجامعي مقذوفات ولافتات على الشرطة في الميدان أمام البرلمان. ثم حاولت الشرطة فض الحشد في مشاهد سادتها الفوضى بطريقة متزايدة.
وقالت الشرطة إنها حاولت احتواء المتظاهرين في الميدان بعد إلقاء مشاعل وأجسام صلبة وكرات طلاء عليها. وحاول المحتجون دفع الشرطة إلى الوراء باستخدام حواجز معدنية.
وأضافت انه تم اعتقال سبعة أشخاص حتى ألان ونقل ثلاثة ضباط شرطة أصيبوا بجروح إلى المستشفى.
وقال معلقون إن التصويت كان أكبر تحد تواجهه الحكومة الائتلافية خلال الأشهر السبعة التي تولت خلالها السلطة.
واتهم بعض المحتجين الشرطة باستخدام القوة المفرطة.
وقال بن بيج كبير المسئولين التنفيذيين بمؤسسة موري للاستطلاع « التصويت على رسوم الدراسة سيكون أول … اختبار شديد لمدى تماسك الائتلاف. »
وقال إن شهر العسل انتهى لأحزاب الائتلاف لكن تأمين الانتعاش من الركود يمثل أكبر قلق للناخبين.
وقال بيج “رسوم الدراسة قد تكون زوبعة في فنجان … حالة الاقتصاد هي القضية. »
واستقال مساعد بالحكومة ينتمي لحزب الديمقراطيين الأحرار من منصبه بعد أن قرر التصويت ضد الخطة.
وتزمع الحكومة السماح للجامعات في انجلترا بتحصيل رسوم دراسة تصل إلى 9000 جنيه إسترليني (14000 دولار) سنويا وهو ما يعادل ثلاثة أمثال الرسوم الحالية في إطار خفض تمويلها للتعليم العالي ضمن برنامج التقشف.

وكان أحاط ألاف الطلاب والمدرسين الجامعيين الغاضبين اليوم بمبنى البرلمان البريطاني أثناء مناقشة رفع المصروفات الجامعية من 3 إلى 9 ألاف جنيه إسترليني سنويا، في أكبر مواجهة بين الطلبة والحكومة التي تضم حزبي المحافظين والديمقراطيين الأحرار.

من جانبها، وصفت الحكومة البريطانية زيادة الرسوم بأنه خيار صعب يهدف إلى تحسين تمويل الجامعات.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بى بى سى) اليوم أن هذا المقترح للقانون أدى إلى انقسام داخل حزب الديمقراطيين الأحرار الشريك في الائتلاف الحكومي.

وكانت موجة من الغضب قد ثارت بين الطلبة منذ إعلان الحكومة البريطانية السماح للمؤسسات الدراسية برفع مصروفاتها بمقدار ثلاثة أضعاف.