وسائل إعلام إسرائيلية: مصر تحتج لدى إسرائيل بسبب تصريحات صديقة “ليوناردو دي كابريو” الإسرائيلية

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

كتب: أحمد بلال

قالت وسائل إعلام إسرائيلية أن دبلوماسيين مصريين أعربوا عن غضبهم الشديد لنظرائهم الإسرائيليين بسبب تصريحات “بار رفائيلي”، عارضة الأزياء الإسرائيلية الشهيرة، وصديقة الممثل الهوليودي “ليوناردو دي كابريو”، عن مصر، والتي نشرتها “البديل” قبل أسبوع، وقالت القناة الثانية في التليفزيون الإسرائيلي اليوم إن دبلوماسيين مصريين قالوا إن تصريحات “رفائيلي” أضرت بالسياحة إلى مصر، فيما رد الدبلوماسيون الإسرائيليون قائلين: “ليس لدينا سلطة على رفائيلي ولا على فمها”.

وكانت عارضة الأزياء الإسرائيلية “بار رفائيلي”، قد صرحت أمام عدد من الصحفيين أثناء عرض ألبومها الجديد، بعد أسبوع تقريباً من مغادرة صديقها “ليوناردو دي كابريو” إسرائيل، بأن: “مصر مكان بدائي جداً”، وأضافت “لن أذهب هناك مرة أخرى”، وعندما سألها الصحفيون عن سبب ذلك قالت: “سأعطي لك المثال الجيد: كنت في أتوبيس، وإلى جواري كانت تسير شاحنة عليها جمال، في إسرائيل أنت ترى دجاج أحياناً، لكن جمال؟”.

وكان “ليوناردو دي كابريو” قد قام مؤخراً بزيارة خاصة إلى إسرائيل، للقاء صديقته، “بار رفائيلي”، أشهر عارضة أزياء إسرائيلية، للاحتفال معها بعيد ميلادها، وهي الزيارة التي التقى فيها بالرئيس الإسرائيلي “شيمعون بيريز”، واصطحب بعدها “بار رفائيلي” في رحلة استجمام إلى مصر.