الجارديان : 3 أسباب وراء هجمات القرش على السائحين في شرم الشيخ

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

إعداد – أحمد فؤاد :

كشفت صحيفة الجارديان أن هناك ثلاثة أسباب رئيسية لهجمات القرش الأخيرة في شرم الشيخ وقالت الصحيفة

إن النتائج الأولية للتحقيق الذي أجراه العلماء حول الأسباب التي تقف وراء هجمات أسماك القرش على السائحين كشف عن عدة أسباب من بينها الصيد الجائر وغير القانوني وإلقاء النفايات إلى جانب “السلوك السياحي غير المسئول “.ووصفت ما يحدث بأنه كارثة على السياحة في مصر.
وكان الخبراء في أول تفسير رسمي لهجمات القرش التي تكررت في الآونة الأخيرة و أدت إلى مقتل سائحة ألمانية وإصابة أربعة آخرين، قالوا إن إلقاء جثث الحيوانات بشكل غير مشروع من قبل سفن الشحن في المياه القريبة قد تسبب في تغيير سلوك أسماك القرش وجعلها عنيفة إزاء البشر.

وأشار الخبراء أن الوجود المفاجئ للحوم النيئة في البحر الأحمر يأتي على خلفية الإفراط في صيد الأسماك على المدى الطويل، مما يستفز فريسة أسماك القرش الطبيعية، كما أن المحاولات التي يقوم بها السائحون والغواصون بدون تفكير لإطعام الكائنات البحرية في رحلات الغوص، أحد الأسباب، ويفترض أن هذا الأمر محظور لأنه يشجع أسماك الفرش على الاقتراب من البشر واعتبارهم مصدراً للغذاء، من ناحية أخرى، فإن درجات الحرارة المرتفعة بشكل غير عادى في جميع أنحاء جنوب سيناء ربما تساعد أيضًا على تشجيع أسماك القرش للانتقال إلى المياه الضحلة وتهيئة الظروف المثالية لمواجهة مأسوية بين القرش والسائحين الذين يستمتعون بالبحر.

ونقلت الصحيفة عن حسام الحملاوى، عامل إنقاذ معتمد في البحر الأحمر قوله إن هذه النتائج تذكرنا بأن المحيطات والبحار هي البيئة الطبيعية للقرش وأننا، البشر، مجرد زائرين، وعندما نعبث بأنماط سلوك القروش، ونعبث ببيئتهم، فإن العواقب ستكون خطيرة.
وأكد الخبراء على استمرار البحث في أسباب هجمات القرش وأنهم لم يتوصلوا بعد إلى أي نتائج نهائية على الرغم من اقتناعهم بأن نوعين على الأقل من أسماك القرش وهما “ماكو” “والطرف الأبيض المحيطي”، يقفان وراء هذه الهجمات.