مجلس الشعب يبدأ أولى جلساته بالهجوم على الصحافة .. وزكريا عزمي يشن حربا على رسم لعمرو سليم

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

  • عزمي يهاجم كاريكاتير للمصري اليوم ويقول انه يصف النواب بالكلاب ويطالب بمحاكمة صاحبه.. وسرور يحيله للجنة الثقافة والإعلام
  • عمرو سليم: الكاريكاتير لا يحمل أي معنى مما ذكره عزمي .. والتعامل معه بهذه المباشرة مسئولية صاحبه

إسكندرية – أحمد صبري:

دشن مجلس الشعب الفاقد المطعون في شرعيته   – بموجب مئات الأحكام القضائية – جلسته التالية للجلسة الإجرائية التي عقدها صباح اليوم لاختيار الرئيس والوكيلين ببلاغ أقترحه الدكتور زكريا عزمي نائب الزيتون ورئيس ديوان رئاسة الجمهورية ضد جريدة المصري اليوم بسبب رسم كاريكاتيري (اعتقد) أنه يصف نواب الشعب الجدد بالكلاب!

وألقى عزمي بيانا –هو أولى أنشطته بالمجلس الجديد خصصه للهجوم على الصحافة التي قال أنه رغم أنه يحترم حريتها إلا أنه لا يقبل أن يتم إهانة مجلس الشعب بها..وطالب عزمي –الرجل القوي برئاسة الجمهورية –الدكتور فتحي سرور رئيس مجلس الشعب باتخاذ إجراء فوري وصارم ضد الجريدة ورسام الكاريكاتير الذي قام بالتجرؤ على المجلس ووصف نوابه بالكلاب(وفقا لتفسير عزمي نفسه للرسم الكاريكاتيري)..

وعلى الفور أمر رئيس مجلس الشعب -استجابة لمطالب عزمي – بإحالة بيانه العاجل إلى لجنة الثقافة والإعلام لرفع تقرير عن الواقعة تمهيدا لتقديم بلاغ ضد الجريدة بتهمة السب والقذف.. وقال سرور أن المادة184من قانون العقوبات نصت على عقوبة رادعة لسب مجلس الشعب.

واعتبر مراقبون بأن ما حدث في الجلسة يمثل  رسالة مباشرة للصحافة  في أولى جلسات مجلس الشعب الجديد بأن الفترة القادمة مختلفة خاصة في ظل الهجوم الحاد الذي يشهده المجلس الحالي والطعن في شرعيته بعد صدور أحكام ببطلان الانتخابات على أكثر من 190 مقعدا ..واعتبر النشطاء  أن عزمي تعمد” ذبح القطة” للصحافة ووسائل الإعلام المختلفة وهو ما يعبر
عن سياسة النظام المصري في المرحلة المقبلة

يذكر أن الرسم الكاريكاتوري يصور قطتين تسيران في أحد الشوارع وعلى حائط رسم لكلب ومكتوب على الحائط عبارة انتخبوني فأنا خير من يمثلكم.. بينما تقول القطة لزميلتها ” دول لا شكلنا ولا من طينتنا وهمه اللي بيمثلونا في كل مجلس ” وقال عمرو سليم للبديل ” يبدو أن الحكومة أصبحت تضيق بأي نقد خاصة في ظل الطعون التي يتعرض لها المجلس وأشار أن الكاريكاتير فن تعبيري بالأساس  مستغربا ثورة النائب زكريا عزمي ولماذا اعتبر أن المقصود بالكاريكاتير إن أعضاء مجلس الشعب كلاب إلا إذا كان يتعامل مع الشعب المصري على انه مجرد مجموعة من القطط ” وتساءل سليم لماذا سحب عزمي الأمر على مجلس الشعب المصري مشيرا إن الكاريكاتير لا يحمل أي معنى مما قصده عزمي وان التعامل مع الكاريكاتير بهذه المباشرة هي مسئولية صاحبه فأنا احترم الشعب المصري ولا يمكن أن أشبهه بالقطط .. أما المغزى السياسي للكاريكاتير فهو متروك لفطنة كل قارئ مشيرا إن التعامل مع الفن بهذه المباشرة يخص صاحبه فقط”