اشتباكات عنيفة بين الأمن والأقباط في الجيزة وأنباء عن سقوط قتيلين وعشرات الجرحى

  • الأمن يهاجم اعتصام للأقباط أمام كتيسه العمرانية في الخامسة صباحا..وغاضبون يقطعون شارع نصر الدين بالهرم
  • المدارس تغلق أبوابها أمام الأطفال خوفا من المواجهات وآلاف الأقباط يتجمهرون أما كنيسة القديس سوريال
  • المتظاهرون يهتفون “بالروح بالدم نفديك يا صليب..وشاهد عيان يتهم الأمن بإلقاء مواطنين من فوق كنيسة العذراء واحتجاز أطفال بداخلها
  • مصادر طبية لرويترز : حصيلة المواجهات قتيل و20 جريحا والأمن استخدم الهراوات والقنابل المسيلة للدموع

كتب – محمد العريان وسالم أبو رخا:

تفجرت من جديد أزمة كنيسة العذراء وكبير الملائكة ميخائيل بشارع الإخلاص بالطالبية ووقعت اشتباكات عنيفة بين الأمن والأقباط في أكثر من مكان بالجيزة وقال شهود عيان أن عشرات من سيارات الأمن المركزي حاصرت الكنيسة صباح اليوم وذلك ردا على تظاهر مئات الأقباط اعتراضا على محاولة البلدية إزالة سلم بالمبني الإداري الملاصق للكنيسة بدعوى عدم الحصول على ترخيص لبنائه ، ومنعت قوات الأمن مظاهرة أمام مبني محافظة الجيزة واعتدت علي المتظاهرين ، وقطع المتظاهرون شارع خاتم المرسلين ووضعوا صناديق القمامة أمام السيارات ، ردد المتظاهرون هتافات معادية للحكومة وقالوا ” بالروح بالدم نفديك يا صليب … والصحافة فين الإرهاب اهه”  بعد تردد أنباء عن سقوط قتيلين

فيما تجمع الآلاف أمام كنيسة رئيس الملاك الجليل سوريال والشهيد العظيم مارماينا بعد فض تجمعهم في نصر الدين  ..وتدخل مرشحون لمجلس الشعب لتهدئة الأقباط الغاضبين وترددت أنباء عن الوصول لاتفاق مع الأمن لفض الاعتصام .

وقال حنا فتحي يوسف احد شهود العيان للبديل أن المناوشات بين البلدية و الأقباط بدأت منذ ثلاثة أيام عندما هاجمت قوة من البلدية مقر بناء الكنيسة وصادرت جزء من أدوات البناء مشيرا أن الكنيسة حاصلة على ترخيص ..فلماذا يتم مهاجمتها ؟ وهل بناء سلم للكنيسة سيضر أحد ؟. وقال موقع أقباط متحدون أن نحو 20 عربة أمن مركزي اقتحمت  كنيسة السيدة العذراء والملاك ميخائيل بالإخلاص بالعمرانية في الساعة الخامسة والنصف صباحًا ، وأطلقت قنابل مسيلة للدموع على المسيحيين الذين تجمعوا داخلها استعدادا للتظاهر وحماية الكنيسة من البلدية .

وقالت مصادر أمنية وطبية لرويترز أن شخصا قتل يوم الأربعاء وأصيب 20 آخرون في اشتباك بين متظاهرين وقوات مكافحة الشغب في مدينة الجيزة عاصمة محافظة الجيزة غربي القاهرة. فيما قال شهود عيان للبديل أن قتيلين على الأقل سقطا ..وقال حنا فتحي أنه رأى قوات الأمن تلقي اثنين من الأقباط من فوق الكنيسة “وهو مالم يتسن للبديل التأكد منه

وقال مصدر أمني أن قوات مكافحة الشغب استخدمت العصي والقنابل المسيلة للدموع ضد المتظاهرين الذين كانوا يحتجون على أمر بوقف البناء في مبنى خدمات تابع لكنيسة بالمحافظة وان المتظاهرين ردوا بقذف القوات بالحجارة.وأضاف أن الشرطة حاولت تفريق المتظاهرين بعد أن أغلقوا لنحو ساعتين شارع الأهرام المؤدي إلى المنطقة الأثرية غربي القاهرة. وقال مصدر طبي أن المصابين نقلوا إلى مستشفى أم المصريين القريب لعلاجهم.

وأشار شاهد عيان أن قوات الأمن اعتقلت ما يقرب من 25 من المواطنين الذين تجمعوا حول الكنيسة وان الاشتباكات نتج عنها سقوط أكثر من 15 مصابا بين الأقباط بعضهم في حالة خطرة مشيرا إلى أن الأمن يحتجز أطفال داخل الكنيسة..وقال حنا فتحي ” أخويا مينا بين المصابين اللي تم نقلهم المستشفى بس أنا دلوقتي اللي يهمني هي الكنيسة أخويا كده كده هيخف ” وتساءل فتحي “كنيسة طالعة بتصريح وفاضل السقف يحاولوا يهدموها ليه ماهو يا البلد دي تدينا حقنا يا إما يفتحوا لنا الباب نسافر ”

من ناحية أخرى قام اكثر من 200 من الأقباط المتواجدين بالكنيسة بعد مهاجمة الأمن لها بالتوجه إلي مبني محافظة الجيزة للتظاهر فمنهم الأمن واعتدي علي بعضهم ، وقطعوا شارع خاتم المرسلين بمنطقة نصر الدين لمدة ساعة  ووضعوا صناديق القمامة أمام السيارات  ومازالت الاشتباكات قائمة حتى الآن .

وقال شهود عيان أن الاشتباكات حالت دون وصول عدد كبير من الأطفال على مدارسهم بينما أغلقت بعض المدارس أبوابها أمام الأطفال معلنة عن أجازة خوفا من تصاعد الأحداث.

وكان عدد من أهالي العمرانية قد بدءوا في التوافد على كنيسة السيدة العذراء ورئيس الملائكة ميخائيل منذ ثلاثة أيام بعد تردد أنباء عن الخلافات بين الحي ورعاة الكنيسة حول أعمال البناء الجديدة في الملحق الإداري التابع لها وشارك المعتصمون في أعمال البناء بعد أن قامت قوات الأمن بالتحفظ على سيارات المواد الخراسانية الجاهزة ومنع دخول أية سيارات لمواد البناء شارع الإخلاص الذي تقع فيه الكنيسة
وفي محاولة منهم لاستيعاب الغضب  قام الأهالي بتعليق لافتة كبيرة للرئيس مبارك يعلوه الملاك ميخائيل والسيدة العذراء ومكتوباَ عليها “مطرانيه الجيزة كنيسة رئيس الملائكة الجليل ميخائيل والسيدة العذراء .. شعب الإخلاص بالعمرانية يؤيدون راعى الوحدة الوطنية وقائد مسيرة السلام , بنحبك يا رئيس كل المصريين ونؤيد خطوات الحزب الوطني” وموقعة هذه اللافتة باسم شعب الكنيسة.
وكان سمير بهنان أحد الأقباط المتواجدين بالكنيسة قد قال لموقع أقباط متحدون أن المحافظ طالب الآباء الكهنة بإرسال التعديلات الجديدة وتقديم طلباَ رسمي بها ليحصلوا على الموافقة, إلا أنهم لا يملكون الوقت لتلك الإجراءات ومما ساعد على ذلك عدم تواجد الأنبا ثيئودوسيوس أسقف عام الجيزة داخل مصر لأنه متواجد الآن في ألمانيا , وأضاف بهنان أن الأقباط لا نهبوا ولا سرقوا ولا حرقوا منازل أحد بل أنهم أرادوا التعبير عن غضبهم بشكل حضاري فقاموا بوقفة سلمية , وأوضح أن هناك عدداَ من العمال المسلمين يشاركون فى أعمال بناء الكنيسة.
وقال خادم بالكنيسة ” كنا  نتمنى أن يساعدنا رجال الأمن لا أن يقفوا ضدنا , ونحن نحب كل الناس وأخوتنا المسلمين لأن هذه هي رسالة المسيحية ولكن هذا لا يمنع حقنا في الحصول على مكان نصلى فيه خاصة أن أقرب كنيسة تقع على بعد خمسة كيلو مترات .

والبديل تنشر فيديو للمتظاهرين الأقباط وهم يقطعون شارع نصر الدين بالهرم

مظاهرات الأقباط فى نصر الدين.3gp