اختفاء الزميل يوسف شعبان في موعد العرض على النيابة ..والنيابة ترفض التصريح لوالده بالزيارة

الإسكندرية- أحمد صبري:

اختفى اليوم يوسف شعبان، الصحفي بـ”البديل” من سرايا النيابة العامة بالإسكندرية. حيث كان من المقرر أن يعرض عليها اليوم للنظر في القضية الملفقة له بحيازة كمية من مخدرات الحشيش. وكانت قوات المباحث قد ألقت القبض على يوسف شعبان أثناء عمله بالتغطية الصحفية لمظاهرة أهالي أبو سليمان منذ أربعة أيام. وقالت مباحث القسم أنها عثرت على ثلاث قطع حشيش بحوزته، وتم عرضه على النيابة العامة التي قررت حبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق.

وقال أحمد ممدوح، عضو بهيئة الدفاع عن الزميل يوسف شعبان، أن اختفائه من سرايا النيابة يعد خرقاً قانونياً واضحاً. وذلك بحسب الإجراء القانوني الذي يقضي بعرض “المتهم” على سرايا النيابة بعد ثلاثة أيام من إلقاء القبض عليه، وإن لم يحدث، فهذا يعني إخلاء سبيله بدون أية شروط، وإلا يعتبر الاحتجاز تعسفياً وبلا أية جوانب قانونية.

وفي ذات السياق، كانت عائلة الزميل قد توجهت منذ الثامنة صباح اليوم لسرايا النيابة، ومعهم عدد من المحاميين والنشطاء الحقوقيين لزيارته، ولحضور التحقيق معه. لكن سرايا النيابة أنكرت تماماً وجوده لديها أو علمها مكان احتجازه. كما رفض النائب العام التصريح لوالد الزميل بزيارته في النيابة العامة.

هذا ومن المقرر أن تقوم مظاهرة أمام نقابة الصحفيين للتضامن مع الزميل يوسف شعبان. وقال منظمو المظاهرة أنها ستستمر حتى معرفة مكان احتجازه بالتحديد، والإفراج عنه فورا وبدون أية ضمانات، وذلك بسبب تجاوز الفترة القانونية لاحتجازه دون العرض على النيابة العامة.