قرر الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، صرف مساعدة عاجلة قدرها ألف جنيه لكل أسرة مسيحية نازحة من العريش إلى بورسعيد، والبالغ عددهم 27 أسرة.

وأوضحت وزارة الأوقاف، في بيان لها اليوم الخميس، أن المساعدة المادية تأتي إيمانًا من الوزراة بالأخوة الوطنية، وما يحتمه علينا الواجب والضمير الوطني والإنساني من وقوفنا صفًا واحدًا إلى جانب بعضنا البعض، ولا سيما في أوقات الشدائد والأزمات، بوازع وطني وإنساني محض لا تفرقة فيه على الإطلاق على أساس الدين أو اللون أو العرق أو الجنس.

وأشارت الوزارة، إلى أن الدكتور محمد مختار جمعة، وجه سابقًا بصرف (1000 جنيه) مساعدة عاجلة لكل أسرة مسيحية من أهالي العريش المسكنين بالإسماعيلية وعددهم نحو 120 أسرة.

ولفتت وزارة الأوقاف، إلى أنه سيتم الصرف يوم الأحد المقبل بدلًا من اليوم الخميس، لاستكمال إجراءات الصرف للمسكنين بالإسماعيلية، وخلال الأسبوع المقبل للمسكنين ببورسعيد.