تسممات من تناول منتجات تموينية فاسدة بالإسماعيلية

شهدت محافظة الإسماعيلية حالات تسمم بين الأهالي؛ نتيجة تناول منتجات حصلوا عليها بالبطاقات الذكية من منافذ التموين بالمحافظة، وثبت عدم صلاحيتها للاستهلاك، ما دفع مديرية تموين الإسماعيلية إلى تحذير الأهالي من استخدام بعض السلع التموينية؛ لعدم تزايد الإصابات.

وجاء السمن والأرز الهندي، اللذين يتم توزيعها ضمن المقررات التموينية على رأس السلع غير الصالحة للاستخدام؛ حيث تزايدت الإصابات والبلاغات الناتجة عن تناولهما، وقالت سمية إبراهيم، مدرسة، إنها حصلت على أرز تمويني من أحد المنافذ غير المنتج البلدى المعتادة عليه، وعندما سألت البقال عنه، أجابها بأنه أرز جيد من الهند.

وأضافت: “بعد طبخه، صدرت منه رائحة كريهة تشبه رائحة حرق البلاستيك، والتصق في قاع الوعاء، وكان طعمه سيئ، مهما حاولت تغييره بأي توابل”، متابعة: “عندما دققت فيه، وجدت به حشرات بيضاء اللون وغير واضحة تشبه الأرز”، مؤكدة أنها تقدمت بشكوى للمحافظة تطالب بالكشف عن الأرز التمويني الفاسد وتحليله، ومحاسبة المسؤول عن استيراده.

وقال عبدالله الشرقاوي، مزارع، إنه حصل على سمن من أحد منافذ التموين، عن طريق النقاط، وبفتحها، فوجئ برائحة غير مقبولة تماما، وبتذوقها أصيب بمغص شديد، وتم نقله إلى المستشفى، وإجراء غسيل معدة، وكشفت التحاليل أنه تعرض لحالة تسمم حادة كادت تودي بحياته، مضيفا أنه حرر محضرا بالواقعة، طالب فيه بمحاسبة المسؤول عن هذا الفساد.

من جانبه، حذر نبيل غريب، وكيل وزارة التموين باﻹسماعيلية، المواطنين من شراء السمن المباع ضمن الحصة المقررة من المواد التموينية الشهرية لدى البقالين، مؤكدا أنه غير صالح للاستخدام الآدمي، ومطالبًا بعدم استخدامه، موضحا أن مديرية التموين تلقت عدة بلاغات، حول فساد السمن التمويني، وعدم صلاحيته للاستهلاك الآدمي.

وتابع: “أخذت عينة وأرسلت إلى مديرية الصحة، لتحليلها ومطابقتها، وكشف تقرير التحليل المعملي، عن ارتفاع نسبة الحموضة والزناخة، وزيادة البيروكسيد، وارتفاع نسبة حمض الأوليك بالسمن التمويني”، مضيفا أن العينة غير مطابقة للمواصفات التي يجب أن يكون عليها المنتج، وفقا للمواصفات رقم 7973 لسنة 2009، وتم تقديم بلاغ إلى الأمن الوطني، مرفقا به صورة من التقرير، لاتخاذ اللازم تجاه الشركة المصنعة.

ومن جهتها، شنت مباحث التموين حملة لضبط الأرز التمويني الفاسد، بعد تزايد البلاغات، وضبطت كميات من الأرز الهندي غير الصالح للاستخدام الآدمي، وتم التحفظ على الكميات واستكمال التحقيقات والعرض على النيابة.

وأكد اللواء طاهر ياسين، محافظ الإسماعيلية، أنه سيتفقد عددا من المجمعات الاستهلاكية بالمحافظة، ومنافذ بيع السلع الأساسية للاطمئنان على حركة السوق، وسيتم ضبط ومراقبة الأسعار وإحالة الملفات إلى النيابة للتحقيق فيها، مضيفا أنه لن يسمح بأي تجاوز في حقوق أهالي الإسماعيلية.