الليلة.. الشياطين يستضيفون هال سيتي بنصف نهائي كأس الرابطة

يحتضن ملعب «أولد ترافورد» في العاشرة مساء اليوم بتوقيت القاهرة، مباراة مانشستر يونايتد ونظيره هال سيتي، ضمن منافسات الدور نصف النهائي بمسابقة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية لكرة القدم موسم 2016/2017.

الفريقان تقابلا في الدور الأول من الدوري الإنجليزي «بريميرليج»، وانتهت المباراة لصالح مانشستر يونايتد بهدف دون رد، في المباراة التي جمعتهما على ملعب هال سيتي بالجولة الثالثة.

مشوار الفريقين في البطولة

تقابل مانشستر يونايتد مع نورثامبتون تاون في الدوري الثالث، وانتهت المباراة لصالح اليونايتد بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، وفي دور الستة عشر، اصطدم الشياطين الحمر بالشقيق الأصغر في مدينة مانشستر، وهو مانشستر سيتي، وانتهت قمة الفريقين بفوز اليونايتد بهدف دون مقابل، ليتأهل الفريق للدور ربع النهائي، الذي واجه فيه وست هام يونايتد، وتغلب عليه بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد ليتأهل لنصف النهائي لمواجهة نمور هال سيتي.

هال سيتي، تقابل فريق النمور مع فريق إكسسترستي في الدور الثاني من البطولة، وانتهت المباراة لصالح هال بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، وفي الدور الثالث، واجه فريق ستوك سيتي، وانتهت المباراة لصالحه بهدفين مقابل هدف، وفي منافسات دور الستة عشر، واجه النمور فريق بريستول سيتي، وانتهت المباراة بنفس النتيجة، واصطدم هال في الدور ربع النهائي بفريق نيوكاسل يونايتد في مباراة انتهى وقتها الأصلي بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، ليحتكم الفريقان لركلات المعاناة الترجيحية التي ابتسمت لهال، وأعطت ظهرها لنيوكاسل يونايتد ومنحت النمور بطاقة العبور لنصف النهائي لملاقاة المان يونايتد.

رغبة وطموح

لدى البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد، رغبة في استمرار مسلسل الانتصارات المتتالي الذي حققه خلال الفترة الأخيرة وجعله يقترب مرة أخرى من المربع الذهبي في البريميرليج، بالفوز على هال سيتي والتأهل للمباراة النهائية للمنافسة على اللقب.

في المقابل، طموح هال سيتي في مواصلة حلم التتويج ببطولة خلال هذا الموسم الصعب له على صعيد النتائج بعدما بات مهددًا بمغادرة البريميرليج الموسم المقبل لو استمرت نتائجه على هذا الحال، بصخرة مانشستر يونايتد العريق المدعوم بعاملي الملعب والجمهور إلى جانب خبرات ونجوم لاعبيه الكبار.