متى ينقذ المسؤولون أهالي الإسكندرية والبحيرة من انهيار كوبري الحويحي؟

تسود حالة من الاستياء الآلاف من سكان محافظتي الإسكندرية والبحيرة؛ لتعرض حياتهم للخطر، بعد انهيار أجزاء من كوبري “الحويحي”، الذى يربط بين المحافظتين، والواقع في آخر حدود الإسكندرية بمنطقة النهضة التابعة لحي العامرية ثانٍ وحدود البحيرة بقرية أبو المطامير، ويمر من أعلى ترعة النوبارية.

وأكد الأهالي أن الكوبري الآن شبه منهار، حيث بدأت الأسوار الجانبية في التساقط، وتآكالت الأعمدة الرئيسية، بالإضافة إلى سقوط جزء من الخراسانة في وسط الكوبري، أحدث فجوة، ورغم هذا، يسير المواطنون عليه يوميًّا، بل وتسير كافة السيارات؛ لأنه الكوبري الوحيد الذي يربط أبو المطامير والنوبارية بغرب الإسكندرية.

وأبلغ الأهالي حي العامرية مرات عديدة، آخرها في شهر مارس 2015، حتى وضع الحي يوم 7 إبريل 2015 لافتة تفيد بإغلاق الكوبري؛ بسبب خطورته الإنشائية، وتم تحرير محضر بذلك، وإبلاغ الإدارة العامة للمرور؛ لتحويل طريق سير السيارات.

ورغم قرار الإغلاق، إلا أن العشرات من السائقين اقتحموا الكوبري، وأعادوا فتحة؛ نظرًا لأنه الشريان الرئيسي للربط بين المحافظتين، ويعتبر مصدر رزقهم، كما أنهم لم يجدوا أي قرار بخطة الترميم أو جدول زمني لبدء ونهاية أعمال الترميم، وأمر اللواء خالد محيي الدين، رئيس الحي آنذاك، بإغلاقه مرة أخرى، وتكليف مدير المتابعة الميدانية بتحرير محاضر مخالفة ضد من يقوم بفتحه، إلا أنه حتى الآن يعبره الأهالي وكافة السيارات.

وبالاتصال بالمهندس محمد السيد، مدير مديرية الطرق بالإسكندرية، أفاد بأنه لا يوجد ما يسمى بمديرية الطرق والكباري، وإنما يوجد فقط مديرية الطرق، وهي خاصة بكافة الطرق الداخلية بالمحافظة، وأن كوبري الحويحي يتبع الهيئة العامة للطرق والكباري، واختصاصها الطرق الخارجية والساحلية والصحراوية والزراعية. أما الكباري التي تمر أعلى الترع فتتبع وزارة الري.

ورصدت “البديل” عدة تصريحات لمسؤولي البحيرة بغلق وإحلال وتجديد الكوبري، ولكنها لم تنفذ حتى الآن، ففي 5 مايو 2014 أعلن الدكتور مصطفى هدهود، محافظ البحيرة السابق، عن موافقة وزارة الموارد المائية والري على إحلال وتجديد وصيانة عدد 4 كباري على ترعة النوبارية بمركز أبو المطامير، وهي “كوبرى التفتيش البحري ـ كوبري المهدية ـ كوبري رأس الترعة ـ كوبري الحويحي”، مشيرًا إلى أنه تجرى أعمال طرح العقود اللازمة لبدء التنفيذ المقرر الانتهاء منه على مدار عامين متتاليين. وانتهى العامان، لم ينفذ تجديد كوبري الحويحي.

كما صرح محمد سلطان، محافظ البحيرة الحالي، في 5 نوفمبر الماضي أنه سيتم إحلال وتجديد كباري “رأس الترعة والمهدية والحويحي والتفتيش البحري”، ولم يتم الإعلان عن خطة التطوير حتى الآن.

وقال أحمد الشريف، النائب عن دائرة العامرية: قدمنا أنا ود. أحمد خليل من نواب الإسكندرية، ومحمد صلاح خليفة وخالد أبو خطيب من نواب البحيرة، طلبًا مشتركًا لوزير الري لإصلاح الكوبري، فقال ليس من اختصاصي. قدمنا طلبًا لوزير التنمية المحلية، وقال أيضًا ليس من اختصاصي، ثم قدمنا طلبًا لوزير النقل، وبعد الدراسات والأوراق قررت وزارة النقل مشكورة أن الكوبري يحتاج لتجديد هو وكوبري رأس الترعة، والآن الأمر متوقف على الاعتماد المالي من وزارة التخطيط.