cbc: الشركة المنتجة لبرنامج باسم يوسف خالفت التعاقد وجاري مقاضاتها

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

قال المحامي طاهر الخولي- المستشار القانوني لمجموعة قنوات الـcbc ،لـ” البديل”، أن الشركة المنتجة لبرنامج باسم يوسف قامت بفسخ التعاقد بينها ومجموعة قنوات cbc،من طرف واحد دون الوصول الي حلول مرضية للطرفين ضمن محاولات انهاء الأزمة طوال الايام الماضية دون جدوي،وهو ما يعرضها لجزاءات قانونية بحسب شروط التعاقد،مؤكدا لجوء cbc،للقضاء للحصول علي كافة حقوقها المالية وما يتضمنه التعاقد من شروط جزاء لصالح الطرف المتضرر من فسخ التعاقد قبل موعد انتهاء العقد.

وأضاف الخولي أن شركة Qsoft،خالفت كافة شروط التعاقد ببيانها الصادر قبل ساعات ،دون أن تقوم بتسليم الحلقات المتفق عليها والتي تقاضت عنها أموالا من القناة،وهو ما يمنح مجموعةcbc، حق اللجوء للقضاء مع وقف باقي مستحقات الشركة لديها لحين الفصل في النزاع.

وفي سياق متصل قال عمرو اسماعيل – المنتج المنفذ،لـ”البرنامج” أن شركته سوف تتخذ كافة الإجراءات القانونية الكفيلة بتعويضها عن الأضرار المادية والأدبية التي لحقت بها والحفاظ على حقوقها، نتيجة لحملات التشويه التي اطلقتها cbc تجاه شركته والاعلامي باسم يوسف،