هتافات ضد السيسي أثناء تشييع جنازة عضو من الإخوان بالغربية

شيع العشرات من أفراد جماعة الإخوان المسلمين مساء أمس السبت جنازة طالب في كلية الطب، أحد أنصار الإخوان، كان قد أصيب أثناء فض اعتصام ميدان رابعة العدوية، ودخل في غيبوبة حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، وذلك بمسقط رأسه بقرية الراهبين بمركز سمنود بمحافظة الغربية.
وردد المشيعون هتافات مناهضة للفريق أول عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع ومحمد إبراهيم وزير الداخلية، وانتهى المشيعون من دفن الجثمان دون حدوث اشتباكات مع الأهالي، الذين سمحوا لهم بتشييع الجنازة؛ مراعاة لحرمة الموتى رغم الهتافات التى تسيء للقيادة العسكرية، والتى أصابت مواطنى القرية بحالة من السخط والغضب.