دعوى قضائية من رجل أعمال فلسطيني لوقف قرار ترحيلة لغزة خوفا على حياته

كتبت – سحر القاضي:

أقام رجل الأعمال الفلسطيني إياد سعيد المقيم في مصر دعوى قضائية أمام مجلس الدولة طالب فيها بإصدار حكم قضائي بوقف قرار وزارة الداخلية بترحيله من مصر. وقال إياد نما إلى علم زوجته وأهله أنه سيتم ترحيله إلى غزة وهو ما يشكل خطرا على حياته  خاصة أنه من المطلوبين على قوائم حماس ويخشى أن يتم إعدامه.

وأكد إياد في دعوته بأنه تابع للسلطة الفلسطينية الممثل الشرعي للدولة الفلسطينية وأنه من أكبر الموردين  لأغطية الشتاء من الصين للسلطة الفلسطينية .ويمتلك مصنعين للملابس في مصر ويقوم باستيراد مواد الإنتاج اللازمة لهذين الصنفين مشيرا انه قام باستيراد شحنة مواد خام للمصنع وتم الإفراج عنها بمعرفة جمارك بورسعيد بعد سداد الرسوم الجمركية المستحقة.

وفى نهاية الشهر الماضي وأثناء توجه السيارات المحملة بالمواد الخام إلى المصنع تم ضبطها بدعوى أن بها بضائع مهربة وعندما اتصل به السائق توجه بالأوراق والمستندات الدالة على صحة الإفراج الجمركي وتم احتجازه.

وأكد إياد في نهاية دعوته بأنه لم يخالف شروط الإقامة في مصر ولديه مصنعين يعمل بهما أكثر من 700 عامل مصري وأن قرار رحيله سيترتب عليه أضرار جسيمة صعب تداركها.