عمليات تسويد واسعة لأربعة مرشحين وطني متنافسين في شمال سيناء .. وسقوط 4 مصابين

العريش – حسن عبد الله

أسفرت الاشتباكات بين أنصار المرشحين في شمال سيناء عن إصابة أربعة أفراد جميعهم في الدائرة الثالثة و مقرها مركز بئر العبد غرب العريش ، وكانت مشادات بين أنصار المرشح سليمان الزملوط مستقل فئات ومنافسه رمضان سرحان وطني تأججت عند مقر لجنة بئر العبد الإعدادية لرغبة أنصار رمضان سرحان في طرد مندوب منافسه الزملوط مما أدى إلى اشتباكات أسفرت عن إصابة ثلاثة مواطنين إصابات متوسطة  وأغلقت لجنة الانتخابات اللجنة لمدة ساعتين قبل أن تعاود فتحها مرة أخرى

وكذلك اشتبك أنصار المرشح وطني سلامة الرقيعى عمال فيما بينهم لرغبة جزء منهم في دعم مرشح الفئات المستقل سليمان الملوط وهو الأمر ألدى يعنى خللا في تحالف الرقيعى و رمضان سرحان كما هو متفق عليه بينهما وأسفرت الاشتباكات عن إصابة مواطن وحدثت تلك الواقعة بلجنة منطقة التلول

فيما أطلق مجهولين الرصاص بقرية سلمانه رغبة منهم في تشتيت الناخبين هناك وتنافس في الدائرة الثالثة سليمان الزملوط مستقل فئات ورمضان سرحان وطني فئات وعلى رضوان وطني عمال وسلامة الرقيعى وطني عمال

أما الدائرة الثانية في الشيخ زويد والتي شهدت مقتل نجل شيخ عشيرة أبو زرعي في الجولة الأولى فسادها الهدوء التام مع عزوف شامل للمواطنين عن الذهاب للجان الانتخابية وسادت أعمال تسويد لصالح المرشحين الأربعة حزب وطني المتنافسين على مقعدي العمال والفئات حيث سيطر أنصار كل مرشح على اللجنة الانتخابية التي تقع في نطاق السيطرة القبلية للمرشحين والمرشحين فيها هم سليمان عرادة وطني فئات وفايز أبو رياش وطني فئات وسالم أبو فريه وطني عمال وعيسى الخرافين وطني عمال

وفى مدينة العريش حيث الدائرة الأولى لم تشهد لجان الانتخابات أي تقدم يذكر في إعداد الناخبين الدين فضلوا البقاء في منازلهم على الاقتراع وقالت مصادر من مراقبين للعملية الانتخابية أن لجنة الجيل الجديد التي كانت معقلا لمرشح الاخوان في الجولة الأولى لم يصل إليها سوى خمسة ناخبين مند الصباح  ويتنافس في الدائرة مرشحا الوطني حسام شاهين ومحمد مصبح عمال