تأجيل قضية القرصنة الالكترونية بسبب مشاركة احد المستشارين في الانتخابات

الدقهلية مني باشا:

أجلت محكمة جنايات المنصورة اليوم  محاكمة 43 شابا في قضية ” القرصنة الالكترونية” بسبب مشاركة احد المستشارين في الإشراف علي  الانتخابات ، بالإضافة إلي مشاركة شهود الإثبات في قضية أخري وهم هيئة الرقابة علي البنوك ، وكانت المحكمة قد أجلت نظر القضية في بداية الشهر الماضي للاستجابة إلي طلبات هيئة الدفاع ، والقبض علي 14 متهم كان قد تم إخلاء سبيلهم منذ بدء القضية ، وكانت هيئة الدفاع قد طالبت المحكمة برئاسة المستشار احمد رضا عبد الوهاب الإفراج عن المتهمين خاصة وان احتجازهم علي ذمة القضية تجاوز المدة المنصوص عليها في قانون الحبس الاحتياطي وهي ستة شهور، كما طالب الدفاع الاطلاع علي التحقيقات ونتيجة القضية وتطوراتها في أمريكا والحصول علي نسخة منها ، علي الرغم من إن النيابة سبق وأكدت إن النتيجة في أمريكا لا تؤثر علي المحاكمة المصرية .

وكانت السلطات المصرية قد ألقت القبض علي 43 شاب مصري بتهمة الاستيلاء علي الأموال وغسيلها حسب ما جاء في  التحقيقات الفيدرالية وحصول المتهمين علي  مليون دولار تقريبا عن طريق التعاون مع متهمين أمريكيين بإنشاء صفحات مقلدة واختراق أنظمة ثلاث بنوك أمريكية كبري والحصول علي المعلومات الشخصية للمودعين مما سهل الاستيلاء عليها وقيام المتهمين المصريين بغسيل بعض الأموال عن طريق احد شركات الأوراق المالية بالمنصورة

الجدير بالذكر إن غالبية المقبوض عليهم لا تتجاوز أعمارهم الـ 23 عاما وكان قد تم القض عليهم في أكتوبر من العام الماضي