البديل تنشر صور حرق مقر الوطني بالقوصية التي نفى الحزب حرقها احتجاجا على التزوير

  • جنح أسيوط تخلي سبيل أنصار مرشح الوطني المتهمين بحرق الحزب بكفالة 500 جنيه لكل منهم

أسيوط – إسلام رضوان:

فيما نفى الحزب الوطني الديمقراطي حرق مقاره في أسيوط والبحيرة احتجاجا على نتائج الانتخابات مشيرا أن تلك المقار تعرضت “لهجمات من قبل أنصار مرشحين للحزب الوطني نفسه لم يفوزوا في الانتخابات التشريعية ولم يتم حرقها.. قضت محكمة جنح القوصية بأسيوط أمس بإخلاء سبيل المتهمين الأربعة في أحداث حريق الحزب الوطني بكفالة 500 جنيه لكل واحد منهم. وتنشر البديل صورا لحريق الوطني في القوصية والتي نفاها الحزب.

كان أحمد عبد الوهاب مدير نيابة القوصية قد أخلي سبيل متهمين اثنين في الأحداث نظراً لحداثة سنهما هما أحمد جمال محمود، وأحمد عبد الحكم أحمد، وأمرت بتسليمهما لوالديهما. فيما وجه تهمة إثارة الشغب والتجمهر لأربعة آخرين هم جمال علي حامد، وحسام الدين عبد الرزاق عبد السلام، وسليمان كمال سليمان، وحمدي أحمد حامد، وأحيلوا جميعاً إلي المحكمة التي أصدرت حكمها سالف الذكر.

كانت مدينة القوصية قد شهدت قبل يومين  أحداث عنف قام بها أنصار مرشح وطني احتجاجا على ما وصفه بتزوير الانتخابات لصالح منافسه من الحزب على نفس المقعد  أسفرت عن حريق الحزب الوطني بالقوصية، حيث قام أنصار المرشح صلاح عبد الرحيم  بالهجوم علي مقر الحزب الوطني بشارع الجلاء بمدينة القوصية، وقاموا بتكسير المقاعد والنوافذ والأبواب به من خلال مظاهرة شارك فيها 300 شخص طبقا للرواية الأمنية ، ونددوا فيها بالتزوير والتسويد الذي حدث باللجان، واعترضوا علي عملية سير الانتخابات. وقامت الشرطة بفرض طوق أمني حول المكان، وتفرقة المتظاهرين، وألقت القبض علي 12شخصاً منهم، ووجهت لهم تهمة التخريب، واستعمال القوة، وأفرجت عن 6 أشخاص، وأحالت 6 آخرين للنيابة العامة، ومن ثم إلي المحكمة.