يديعوت أحرونوت : كلمات عبرية على أجهزة تجسس على شكل صخور تم تفكيكها في بيروت

كتب – أحمد البرلسي:
قال الموقع الإليكتروني لصحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية أنه على الرغم من أن إسرائيل لم تعلق على التقارير الواردة من بيروت والتي تفيد بأنه تم تفكيك أجهزة تجسس إسرائيلية على شكل صخور، كانت موجودة على أحد الجبال في بيروت، والتي باستطاعتها التجسس ورصد مساحة كبيرة حولها، إلا أن الجيش اللبناني كشف عن كتابات عبرية موجودة على هذه الأجهزة مثل عبارة “صنع في إسرائيل”.
هذا فيما قال الكاتب الإسرائيلي “رون بن يشاي”، في مقال له في نفس الصحيفة أن تفكيك هذه الأجهزة “ضرر استخباراتي في وقت حساس”، وقال يشاي أن الأجهزة كانت مموهة، وكانت عبارة عن جهاز لجمع المعلومات، وجهاز لتحديد المواقع القتالية، بالإضافة إلى جهاز ليزر لتقدير المسافات، ورغم وصفه ما حدث بأنه “ضرر استخباراتي” قال “بن يشاي” أن زرع إسرائيل لهذه الأجهزة في هذا المكان يعد إنجاز استخباراتي عسكري من الدرجة الأولى، لأن موقعها أتاح لها رصد منطقة قال عنها أنها تضم عدد من الوسائل القتالية لحزب الله، إلا أنه عاد وأشار إلى أن تدميرها سيصيب قدرة إسرائيل على جمع المعلومات في لبنان.