ملك السعودية يجري جراحة جديدة.. والجدل حول خليفته يتصاعد

  • محللون : بندر بن سلطان الملك القادم .. و مختلف تيارات أسرة آل سعود يرضون عنه

البديل – وكالات

أعلن الديوان الملكي السعودي في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية أن الملك عبد الله بن عبد العزيز سيخضع اليوم لجراحة لتثبيت عدد من فقرات العمود الفقري استكمالا لعملية سبق وأن أجريت له.

وكانت جراحة في الظهر أجريت للعاهل السعودي في نوفمبر، في نيويورك بعد أن ضاعف تجمع دموي من مشكلة انزلاق غضروفي. وقالت وزارة الصحة السعودية بعد الجراحة إن صحة العاهل السعودي “مطمئنة جدا”.

وجاء في بيان الديوان الملكي: “سيجري خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ال سعود -يرعاه الله- عملية جراحية في الظهر اليوم الجمعة… لتثبيت عدد من الفقرات في العمود الفقري استكمالا للعملية السابقة التي أجراها” في الرابع والعشرين من نوفمبر تشرين الثاني.

وتثير الحالة الصحية للعاهل السعودي تساؤلات حول من سيخلفه، خاصة في ظل مرض ولي العهد الحالي، ويرى محللون أن خادم الحرمين التالي سيكون بندر بن سلطان، باعتباره عاملا مشتركا بين مختلف التيارات في أسرة آل سعود وأغلبهم يرضون عنه.

وتشير توقعات إلى احتمال تشكيل مجلس حكماء مؤلف من أبناء عبد العزيز وتشكيل مجلس حكم من أبنائهم (الأحفاد)، ويكون العرش من نصيب بندر والدفاع لأخيه خالد والداخلية لمحمد بن نايف والاستخبارات لمقرن والخارجية لخالد الفيصل والحرس الوطني لمتعب بن عبداللة بعد قرار تعيينه الأخير خلفا لعمه ولي العهد الذي يعاني من مشكلات صحية.