إحالة مؤمنة كامل ورئيس تحرير الشروق وصحفي بالجريدة لمحاكمة عاجلة بتهمة إهانة القضاة

  • النيابة تخلي سبيل كامل وخفاجي والمياني في قضية إهانة القاضي وليد الشافعي بكفالة 20 ألف جنيه أو الحبس 4 أيام

كتبت – شيماء المنسي:

قررت نيابة شمال الجيزة  منذ قليل  بعد تحقيقات استمرت ما يزيد عن 5 ساعات إخلاء سبيل كلا من المتهمين  الدكتورة مؤمنة كامل و عمرو خفاجي رئيس تحرير جريدة الشروق وهشام المياني  المحرر بالجريدة بضمان مالي قدرة 20 ألف جنيه لكلا منهم، أو الحبس لمدة 4 أيام علي ذمة التحقيقات . وتضمن نص قرار النيابة تقديمهم إلي محاكمة عاجلة بتهمة إهانة القضاة .

كانت نيابة شمال الجيزة الكلية بإشراف المستشار محمد ذكرى المحامى العام الأول لنيابات شمال الجيزة تسلمت ظهر أمس ” السبت ”  البلاغ المقدم من المستشار وليد الشافعي، عضو اللجنة العامة المستقيل من الإشراف القضائي ، والذي كشف عن واقعة تسويد البطاقات الانتخابية في دائرة البدرشين، والمستشار أحمد الزند رئيس نادي القضاة، ضد الدكتورة مؤمنة كامل والتي اتهموها فيه بالتطاول على المستشار وليد الشافعي بالسب وبالقذف .

وذكر القضاة في بلاغهم  أن تصريحات مؤمنة كامل تنم عن عدم احترامها وتقديرها للهيئة القضائية ورجالها، وأشاروا أنها أجرت حوارا مع إحدى الجرائد المستقلة، ذكرت فيه إهانة بالغة للهيئات القضائية، وهو ما دفع نادي القضاة إلى التقدم ببلاغ إلى النائب العام، ومخاطبة وزير العدل المستشار ممدوح مرعى لمطالبته بوقف تعاقد صندوق الرعاية الصحية للقضاة مع معامل التحاليل التي تمتلكها مؤمنة.

كانت مؤمنه كامل قد أدلت بتصريحات لجريدة  ” الشروق “بصفتها المرشحة بنفس الدائرة التي كشف فيها الشافعي واقعة تسويد البطاقات الانتخابية بإحدى اللجان بالدائرة لصالحها، ونفت كامل الواقعة قائلة إن المستشار وليد الشافعي لم يكن عضوا باللجنة العامة بدائرة البدرشين، وانه دخل اللجنة دون وجه حق ووصفته بألفاظ خلال تصريحاتها تدخل تحت بند السب والقذف.