“الوطني” على الفيس بوك يرصد انتخابات مختلفة : الأوضاع هادئة والتجمع “يبلطج “

كتبت – نفيسة الصباغ :

في متابعاتها لما يجري في الانتخابات المصرية، قالت اللجنة الإلكترونية بالحزب الوطني، في صفحتها على موقع الفيسبوك أن مرشح التجمع بدائرة المنتزه عبد الفتاح محمد عبد الفتاح يقوم باستخدام القوة والعنف والاستعانه بمجموعه ممن البلطجية حاملين أسلحة بيضاء وجنازير، وأنهم قاموا بالاعتداء علي شباب الحزب الوطني أمام اللجان.

بينما قالت أن العملية الانتخابية تسير بشكل هادئ في محافظة الاسماعيلية ونسبة التصويت متوسطة، منوهة إلى أن انتخابات الإعادة تجرى في الدوائر الثلاثة بمحافظة الاسماعيلية ففي الدائرة الأولى تجرى  علي مقعد العمال بين مرشح وطني وأخر مستقل وفي الدائرة الثانية تجرى علي مقعدي الفئات بين مرشحي وطني والعمال بين مرشح وطني وآخر مستقل وفي الدائرة الثالثة تجرى الاعادة علي مقعدي الفئات بين مرشحى وطني والعمال بين مرشح وطني وأخر مستقل

وفي القاهرة، نقلت اللجنة وجود تشديد أمني علي بطاقة الانتخاب الحمراء ومنع المواطنين من دخول
اللجنة ببطاقة الرقم القومي، مما أدى إلي نقص نسبة المشاركة وخاصة في شريحة الشباب التي تعتمد علي المشاركة ببطاقة الرقم القومي.

وقالت في خبر آخر أنه في قسم شرطة دمنهور، بدأ أنصار مرشح الجماعة على مقعد الفئات، أسامة سليمان، بالظهور أمام مقرات (معاذ بن جبل – جاد علوان- الثانوية الزراعية- تفتيش الري – أم المؤمنين) وأن المندوبين عن المرشح بدؤوا في القيام باتصالات وتحركات مكثفة لاستدعاء الناخبين المؤيدين لمرشح “المحظورة” على مقعد الفئات والمرشح المستقل على مقعد العمال، علاء نوفل.

وقالت إن اللجان الانتخابية في المنيا فتحت في موعدها مبكرا وتم توفير جهاز كمبيوتر أمام كل لجنة انتخابية لتسهيل عمل اللجنة. كما أشار إلى إصابة 4 في مشاجرة بين المستقلين والوطني بشمال سيناء