الشبكة العربية تدين منع الصحفيين من تغطية الانتخابات والاعتداء عليهم ومنع التصوير

  • تقارير عن تصويت علني في “مدرسة العباسية” لصالح مرشح الوطني
  • “الاتحاد العربي للصحفيين الشبان” يتحدث عن “انتخابات هادئة” وتسهيلات لوسائل الإعلام

كتب – باسل زكي ونور خالد :

قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان إن من أبرز التجاوزات التي مارسها الأمن المصري خلال العملية الانتخابية منذ بداية اليوم الانتخابي وحتى الآن هو منع دخول الصحفيين للجان الانتخابية بكافة محافظات الجمهورية والاعتداء عليهم ومنع التصوير نهائياً وذلك ما يوضح الاتجاه السائد من قبل الحكومة المصرية في تلك الانتخابات وهو منع الإعلام نهائياً من تغطيتها لعدم إطلاع الرأي العام المحلي والدولي علي سير العملية الانتخابية المعيبة.
فمنذ قليل قام رجال الأمن بمنع الصحفيان “جمال أبو عليوة محرر بجريدة الكرامة” و “خلف علي حسن محرر بالدستور الإلكتروني” من الدخول للجنة مدرسة وادي الملوك بقرية قرانة التابعة لدائرة غرب الأقصر, وذلك برغم إظهارهم كارنيهات النقابة الخاصة بهم , وتصاريح المراقبة علي الانتخابات الصادرة لهم من قبل بعض منظمات المجتمع المدني.
وصرح الصحفي خلف علي حسن للشبكة العربية ” أنه في جميع الدوائر الانتخابية بمحافظة الأقصر يتم منعنا نحن الصحفيون من الدخول للجان , كما تم طرد جميع مندوبي المرشحين المستقلين من داخل اللجان , ومن الغريب جداً هو أن رجال الأمن يتواجدون بكثافة كبيرة جداً داخل اللجان الانتخابية ويظهر بوضوح تحيزهم لصالح الحزب الوطني”

جاء ذلك فيما نقلت التقارير الميدانية حدوث تصويت علني بلجان مدرسة العبابسة بقرية الصالحية لصالح مصطفي الحوت عمال وعلي الدين النجار ضد د.فريد إسماعيل مرشح الاخوان فاقوس، وتوجه خمس أتوبيسات نقل عام تقل ناخبين إلي لجنة مدرسة الإبراهيمية بقصر النيل، والاعتداء على مراقب المنظمة المصرية لحقوق الإنسان بسنورس، وصدور أوامر أمنية في دائرة ميت حبيب بالمحلة الكبرى، بمنع دخول الناخبين وإصابة ٨ أشخاص وانتشا  البلطجية بالمكان وتم تقفيل اللجان عدا لجنة واحدة. وكشفت “يوشاهد” عن وجود ١٥ صندوقا مجهزين لمرشحي الحزب الوطني في مجلس مدنيه فاقوس بالشرقية

وعلى عكس التقارير  الواردة من مختلف الجهات والمنظمات التي تقوم بمراقبة الانتخابات، قال تقرير مرصد الاتحاد العربي للصحفيين الشبان أن الساعات الأولى شهدت “انتخابات هادئة” ، وسط تسهيلات لوسائل الإعلام و10آلاف ناشط يراقبون الانتخابات، وقال التقرير إن لجان الاقتراع فتحت أبوابها في الموعد المحدد له بمختلف محافظات الجمهورية باستثناء بعض حالات التأخير لظرف أو لآخر في بعض المناطق، وبدأت فعاليات اليوم الانتخابي بقيام مشرفي اللجان بفض المظاريف الانتخابية والمتضمنة جميع كشوف القيد الإجمالي لكل لجنة، بالإضافة إلى أوراق التصويت ذات اللونين السماوي والأبيض، وتحرير محضر بدء التصويت توافد الناخبون علي اللجان للإدلاء بأصواتهم ، ولاحظ مراقبو المرصد أن كثافة الإقبال كانت في القرى أكثر منها في المدن نظرا لتواجد الموظفين في أعمالهم حيث من المعتاد أن تتزايد الكثافة في المدن بعد الثانية ظهرا.
وقد بدأ نحو عشرة آلاف ممثل للمجتمع المدني من بينهم ستة آلاف يحملون تصريحات من اللجنة العليا لمراقبة الانتخابات عملهم قبيل فتح أبواب اللجان أمام الناخبين وإجمالا كانت هناك تسهيلات كبيرة لهم من قبل المسئولين واللجنة العليا للانتخابات وكذلك المجلس القومي لحقوق الإنسان الذي اعد غرفة عمليات خاصة لمتابعة الانتخابات و خصص مجموعه من الأعضاء والباحثين للقيام بتقصي الحقائق في حالة الإبلاغ عن أحداث تستدعى ذلك،كما أستحدث المجلس خدمة جديدة لتلقى الشكاوى الانتخابية من المواطنين عبر رسائل ال SMS على رقم (01512717370).  وقد لاحظ مراقبو المرصد كثافة التواجد الأمني في مختلف المناطق وخاصة الميادين والشوارع الرئيسية وفرضت أجهزة الأمن كردونات أمنية على مقار اللجان الانتخابية تحسباً لوقوع أي مشادات أو مشاجرات بين أنصار .
وفيما يتعلق بعمل وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني، لم يجد مراقبو المرصد أي معوقات أمامهم ففي دائرة السيدة زينب التي يخوض فيها الانتخابات الدكتور احمد فتحي سرور رئيس مجلس الشعب المنافسة علي مقعد العمال ويواجه مرشح الاخوان والنائب الحالي عادل حامد مرشحي الوطني والأحزاب الأخرى والمستقلين علي مقعد العمال، قال مندوبو القنوات الفضائية والتلفزيون المصري لمراقبي المرصد أنهم دخلوا اللجان وقاموا بالتصوير في لجنتي مدرسة المبتديان الثانوية التجريبية، والثانوية العسكرية”.

وأضاف التقرير أنه “يتوقع المركز رغم الهدوء وقوع أحداث عنف شديدة خلال الساعات المقبلة وخاصة في محافظة قنا والمحافظات التي يتواجد فيها مرشحون للإخوان وعلي رأسها الغربية والمنيا والإسكندرية والدقهلية. ويذكر أن المرصد يديره الناشط والإعلامي عبد الجواد أبوكب ويشارك في أعماله بشكل تطوعي 150 إعلاميا يغطون مختلف المحافظات ويرصدون فعاليات المشهد الانتخابي علي مدار الساعة”