الحق في التنمية تطالب بالسماح لأهالي ماسبيرو بترميم عقاراتهم حتى يتم تطوير المنطقة

  • المؤسسة تطالب بإيجاد مساكن بديلة للمتضررين من الانهيارات بعد منع الترميم

كتبت – أميرة موسي:

طالبت المؤسسة المصرية للحق في التنمية  في بيان لها اليوم بضرورة تسهيل وفتح إجراءات ترميم البيوت بمنطقة مثلث ماسبيرو مؤقتا  لحين بدء  تطوير المنطقة  بمشاركة أهالي المنطقة وفقا للعهود الدولية الموقعة عليها مصر  وقالت المؤسسة في بيانها أن عدم السماح للأهالي بترميم عقاراتهم تسبب في العديد من حوادث انهيارات المساكن بحي بولاق أبو العلا ، كان أخرها  ما شهدته  منطقة مثلث ماسبيرو حي بولاق أبو العلا أمس الجمعة   من انهيار لعقار مكون من ثلاث طوابق  بحارة شركس أسفرت عن إصابة ثلاث أشخاص  بإصابات خطيرة  وتشريد ست اسر كانوا يقطنون بالعقار قبل انهياره.

وطالبت المؤسسة محافظة القاهرة بضرورة إيجاد مساكن مؤقتة  بديله   للمتضررين من انهيار عقار  مثلث  ماسبيرو  لحين تطوير المنطقة وعودتهم إليها وأشارت  أن مالك العقار احمد عوض  قال للمؤسسة  انه طالب أكثر من مرة بترميم العقار إلا أن طلبه قوبل بالرفض الشفهي  من قبل موظفي  الحي  مما أدى إلى انهيار العقار.

جدير بالذكر أن مسلسل انهيار العقارات بحي بولاق أبو العلا مستمر نتيجة تعسف الأجهزة التنفيذية بمحافظة القاهرة ورفضها إعطاء تصاريح لأهالي المنطقة بترميم بيوتهم .