مركز حقوقي يرصد “قيد جماعي” بعناوين وهمية في دائرتي شهاب والمحجوب

  • قيد جماعي لموظفي “طلعت مصطفى”.. و1000 ناخب مقيدون على عنوان وهمي في منيا البصل
  • إنذارات على يد محضر لـ”الأوقاف” و”التموين” لوقف “التضييق” على مرشحي الإخوان بالفيوم

كتب: أحمد صبري- أميرة أحمد

كشف مركز الشهاب لحقوق الإنسان  عن “حالات قيد جماعي بعناوين وهمية في الدائرتين فضلا عن دائرة منيا البصل”. وأعلن خلف بيومي مدير المركز في مؤتمر صحفي عقده أمس، أن المركز رصد “حالات قيد جماعي بالآلاف على عناوين وهمية في دائرة منيا البصل، ودائرتي الوزيرين مفيد شهاب وعبد السلام المحجوب في محرم بك والرمل”.

وأضاف خلف “رصدنا قيد ما يقرب من ألف ناخب على العنوان93شارع المكس بدائرة مينا البصل رغم أنه عنوان وهمي ، كما رصدنا حالات قيد جماعي لمئات الناخبين بدائرة محرم بك من العاملين بجامعة الإسكندرية، فضلا عن حالات قيد جماعي لموظفي وعمال مجموعة شركات طلعت مصطفى بدائرة سيدي جابر والتي رشح الحزب الوطني فيها النائب طارق طلعت الذي تبرع بمليون جنيه للحزب قبل إعلان ترشحه. فضلا عما رصده المركز من قيد جماعي لموظفي شركة فاركو للأدوية بدائرة مينا البصل”.

ورصد الشهاب تجاوز مبلغ الدعاية الانتخابية لكل من مفيد شهاب بدائرة محرم بك وعبد السلام المحجوب بدائرة الرمل مبلغ المليون جنية رغم أن القانون حدد الحد الأقصى للدعاية الانتخابية بـ200 ألف جنية، والبدء في الدعاية قبل الموعد المقرر، وهو الأمر الذي اعتبره مركز الشهاب “مخالفة مزدوجة”.

وفي الفيوم، أرسلت مؤسسه العدالة والحرية أمس إنذارات على يد محضر إلى وكيل وزارة الأوقاف ومدير عام التموين وكافه مديري الإدارات التموينية بمراكز المحافظة بعد أن تعرضت العشرات من المنشات التجارية التابعة لمرشحي “الإخوان” وأنصارهم لحملات تموينية مفاجئة، فضلا عن قرارات أصدرتها مدرية الأوقاف بالمحافظة تقضى بنقل بعض الأئمة ومقيمي الشعائر من أنصار المرشحين لمناطق نائية، وهي الإجراءات التي اعتبرتها المؤسسة “تشكل تضييقا على المرشحين وأنصارهم”.

وحذرت “العدالة والحرية” من استمرار “الممارسات المخالفة للقانون والتي تتنافى مع أبسط حقوق الإنسان” وجاء في الإنذارات التي أرسلتها المؤسسة تمهيدا لمقاضاة هذه مديريات التموين والأوقاف بالفيوم.