إغلاق لجان القليوبية قبل نهاية التصويت بساعة ..وضباط أمن الدولة يطردون الناخبين

  • الاستعانة بمسجلات خطر للاعتداء علي محسن راضي ..وأعضاء وطني للناخبين : أخرجوا بقى خلينا نقفلها ونروح

كتب – محمد علام:
أغلق الأمن لجان انتخابية في القليوبية قبل موعد إغلاق باب التصويت بساعة وقام عدد من ضباط امن الدولة وبلطجية تابعين لمرشحي الحزب الوطني بطرد الناخبين وأنصار مرشحي الاخوان والمعارضة  و منع دخول أي ناخب سواء انتخب أم لم ينتخب
وقال مرشحون أن هذا حال  جميع دوائر محافظه القليوبية ففي دائرة القناطر الخيرية التي شهدت نشاطا ملحوظا في الساعات الأخيرة قبل غلق باب الترشيح ،وقام ضابط امن دوله وأعوانه بطرد جميع الناخبين من مدرسه ترسا الابتدائية ،وأعلن أعضاء الحزب الوطني أمام الجميع بشكل صريح” بالسلامة وقفنا طول النهار علي رجلينا “اخرجوا بقا خلينا نقفلها ونروح ”
وفي دائرة بنها استعان الأمن بمسجلات خطر لمواجهه النائب الإخواني محسن راضي حيث قامت احدي السيدات بتمزيق ملابسها واستمرت في الصراخ وهي تجر راضي من ملابسه مدعيه تحرشه بها مما جعل أنصار راضي يتدخلون وأخذه دون أن يتمكن من الإدلاء بصوته
وفي دائرة شبرا الخيمة ثان بدأت المضايقات في الساعات الأخيرة علي أنصار المرشح الإخواني علي مقعد العمال جمال شحاتة حيث منع الأمن دخول عدد كبير من المعروفين بميولهم الإخوانية بعد أن استعان ببعض أعضاء أحزاب الوطني لتحديد هوية من يدخل اللجنة إذا كان إخوانيا أم لا
كما شهدت دائرة قليوب تزوير وتسويد بطاقات لصالح مصطفي شديد مرشح الوطني علي مقعد الفئات وشقيق أمين الحزب ،الذي يواجهه كل من احمد دياب مرشح الاخوان المسلمين واحمد حسين مرشح الحزب الناصري