أنباء عن إطلاق نار في شبين الكوم ..و شهود عيان: صناديق انتخاب في مصانع عز

  • إغلاق لجان لساعات .. واعتقال مندوبي الإخوان في بورسعيد.. و”أخبار مصر” يقول: الأوضاع هادئة

كتبت  – نور خالد :

استمر المراقبون والنشطاء في تسجيل ونقل المخالفات التي تحدث في مقار الاقتراع، وترددت أنباء عن إطلاق نار في مدرسة الشهيد الجندي التابعة لمدينة شبين الكوم، بمحافظة المنوفية من قبل عضو المجلس المحلي المنتمي للحزب الوطن، كما كان هناك تواجد مكثف لجميع أنواع الدعايه الانتخابيه من لافتات الى توزيع كتيبات وبروشور حول الدوائر الانتخابيه فى بورسعيد، وفي المحلة الكبرى تم إغلاق العديد من اللجان لساعات ومنع دخول الناخبين وبعض اللجان لم يصلها ورق الإنتخاب، وشهدت المدينة حملة اعتقالات واسعة النطاق ضد كل مناديب الإخوان. وقال شهود عيان فى مصانع حديد عز بالسادات إنهم شاهدوا العديد من صناديق الانتخابات داخل المصنع.

وقال موقع أنصار بورسعيد، إنه منذ ساعات الصباح الأولى بدأت حملة اختطاف لجميع مناديب اللجان والمحاميين ووكلاء المرور التابعين للدكتورين الشاعر والخولانى من الشوارع ومن أمام مقار اللجان ومن داخل اللجان . ففى بورفؤاد تم اختطاف كل من “سمير حمودة ، محمد ندا ، محمد أبو العلا (محامى)، معاذ الحلوجى، محمد شلبى، عادل عبد السلام، الحسن صبرى، محمد قنديل، وليد الطويل، أحمد عبد العال، إبراهيم الجندى، وتم إيداعهم بقسم ثان بورفؤاد. وفى حى الشرق تم اختطاف كلاً من: مصطفى شرابى، ياسر عوض، خالد عوض، توفيق الاسكندرانى، التميمى مجاهد. وفى بورسعيد تم اختطاف كلاً من: حسام محمد على، محمد بليغ، محمد أبو حشيش، عصام عيد، جمال عيد، متولى عطيه، محمود الشابورى، حسن العزبى، محمد سيف، محمد يس، وتم إيداعهم بمعسكر قوات الأمن المركزي. وذكر الموقع أن الضباط محمد والى والضابط خالد حبيب من مباحث قسم الضواحى وكذلك الرائد عمرو خليفة من مباحث أمن الدولة، قاموا بعمليات الاختطاف.

وأعلنت جمعية أنصار حقوق الإنسان انسحابها من الرقابة على الإنتخابات واتهمت المركز القومى لحقوق الإنسان واللجنة العليا للإنتخابات بالتواطؤ مع الحكومة لتزوير الإنتخابات ومنع إعطاء لهم كارنيه الرقابة  فى حين تم منح نفس الكارنيه لجمعيات أخرى.

ومن جانبه، ذكر موقع أخبار مصر الحكومي أن لجان الاقتراع في المحافظات شهدت إقبالا محدودا، في الساعات الأولى من فتح اللجان الانتخابية، وبدأت أجهزة الأمن منذ الصباح الباكر فرض كردونات أمنية على مقار اللجان الانتخابية لتيسير عملية إقبال الناخبين على صناديق التصويت، تحسباً لوقوع أى مشادات أو مشاجرات بين أنصار المرشحين.

وقال التليفزيون المصري، إن دائرة حلوان شهدت لجان الاقتراع إقبالا محدودا من المواطنين مع بداية فتح لجان الاقتراع، في الدائرة المتوقع لها أن تشهد إقبالا كبيرا لطبيعة الرموز والمرشحين فيها، وشهدت الدائرة استعدادات أمنية كبيرة، تحسبا للاجواء الساخنة التي قد تشهدها المحافظة.

كما شهدت محافظة الغربية كذلك إقبال محدود من المواطنين في الصباح الباكر، وسط تواجد قوات الامن التي انتشرت في المحافظة لتأمين العملية الانتخابية.

وفي محافظة الدقهلية، يوجد 19 دائرة انتخابية، ويتنافس عليها 419 مرشحا من الحزب الوطني الديمقراطي والوفد والجيل والتجمع والاحرار ومصر العربي والسلام الديمقراطي والتكافل وعدد من المرشحين المستقلين