هبوط أرضي بين محطتي المعادي وثكنات المعادي يؤدي لتعطل حركة مترو الأنفاق

  • الهبوط حدث أثناء توصيل خط مياه أسفل خط المترو ..وإيقاف الرحلات في محطتي دار السلام وطره
  • مصدر بالشركة الهبوط كان محدودا وإصلاحه لم يستغرق أكثر من ساعة عادت بعدها الحركة بشكل طبيعي

كتب – علي المصري:
تسبب هبوط أرضي بعمق 3 أمتار في المنطقة مابين محطتي ثكنات المعادي والمعادي في شل حركة المترو لساعات اليوم..وكان الهبوط الأرضي قد حدث في الخامسة من صباح اليوم أثناء قيام حي المعادي بتوصيل ماسورة مياه أسفل خط المترو مما أدى لهبوط أسفل الخط الرئيسي المتجه لـ حلوان ..
وقال عاملون بجهاز المترو أن الشركة قامت بإنهاء رحلات المترو القادمة من المرج في محطة دار السلام، ليبدأ المترو القادم رحلة العودة منها..بينما تم إيقاف الرحلات القادمة من حلوان في محطة طره البلد ومنها تبدأ رحلة العودة إلى حلوان مرة أخرى..ونتيجة للتكدس لجئت إدارة المترو لتشغيل قطار تبادلي على أوقات متباعدة لحمل الركاب بين دار السلام وطره البلد بحيث يكمل القطار رحلته ويعود على نفس الخط بعد تعطل الخط المتجه إلى حلوان تماما بسبب الهبوط.

وذكر مصدر مسئول بالشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق” إن الهبوط كان محدود ..وصدرت التعليمات على الفور إلى سائقي القطارات بالسير بحذر وبطء في الاتجاهين في المسافة بين محطتي المعادى وثكنات المعادى في اتجاه المرج بالمنطقة التي وقع فيها الهبوط”.
وأوضح أن “الأمر استغرق اقل من ساعة حتى تم التأكد من عدم تأثير الهبوط على حركة سير القطارات ثم عادت بعد ذلك حركة سير القطارات في الاتجاهين إلى طبيعتها”.

يذكر أن هذه الحادثة الثانية التي تؤدي لتعطل المترو خلال أسبوعين بعد أن تسبب حريق بغرفة محولات المترو قبل أسبوعين في شل الحركة تماما على الخط الرئيسي للمترو لمدة 12 ساعة كاملة مما أدى لتكدس الركاب على الأرصفة

وقالت مصادر من شركة المترو أن العطل حدث خلال سفر المهندس محمد الشيمي رئيس مجلس إدارة الشركة للخارج حيث سافر لتأدية فريضة الحج .