مواطنون على الفيس بوك يدعون لمظاهرة مليونية بميدان التحرير عشية الانتخابات البرلمانية

  • سياسيون يتوقعون فشل الدعوة ..وجورج إسحاق :لم نعلم بها والداعين لم يرتبوا لها بشكل جيد

كتب – إسلام عزت :

فيما توقع سياسيون ونشطاء فشلها دعا مجموعة من المواطنين غير منتمين لأي من الحركات السياسية المعروفة إلى مظاهرة مليونية بميدان التحرير لإسقاط نظام الحكم عشية الانتخابات البرلمانية التي وصفها مسبقاً الداعين لتلك المظاهرة بـ “المزورة” . وحدد الداعون للمظاهرة الجمعة 26 نوفمبر الجاري موعدا للمظاهرة

وتوقعت المصادر داخل الحركات السياسية فشل الدعوة التي لم يتم الترتيب لها بشكل جيد،وأشاروا إلى عدم معرفتهم من الداعي لتلك الوقفة. وقال جورج إسحاق عضو الجمعية الوطنية للتغير والمنسق العام الأسبق للحركة المصرية من أجل التغيير “كفاية” إنه لا يعلم بتلك الدعوات، مؤكداً إنهم ينتظرون نتائج الانتخابات البرلمانية المقبلة، ويضعون الخطط التي سيتحركون وفقاً لها بعد تلك الانتخابات، وأشار أن المعركة التي بيننا وبين النظام في ذلك الوقت، هي معركة الانتخابات الرئاسية، وليس انتخابات مجلس الشعب.

وأكد في ختام حديثه إنه على الرغم من توقعه فشل الدعوة، إلا إنه يرى أن الحشد الجيد لمثل  تلك الدعوات من قبل الداعين لها سيكون له تأثير ما على الأحداث الجارية؟