القبض على 2 من أنصار جميلة إسماعيل والنيابة توجه لهما تهمة توزيع دعاية قبل الموعد

  • قانونيون يحذرون  أن تكون التهمة خطوة تمهيدية لشطب جميلة

خاص – البديل:

أحالت النيابة أثنين من أنصار جميلة إسماعيل المرشحة المستقلة بدائر قصر النيل لجلسة سريعة لمحاكمتهما بتهمة توزيع دعاية انتخابية قبل الموعد المقرر.

وقالت جميلة لـ”البديل” إن محمد عادل الشهير ب”محمد سوكا” الناشط بحركة 6 أبريل وعبد الله السعداوي الناشط بحركة الحرية والعدالة، استبقا جولة ميدانية كانت تعتزم القيام بها، بالتحدث  للمواطنين في منطقة المنيرة عن برنامج المرشحة الانتخابي، إلا أن قوات الشرطة ألقت القبض عليهما وأحالتهما إلى النيابة التي وجهت لهما تهمة توزيع دعاية انتخابية قبل الموعد المقرر. وحضر المحامون أمير سالم وعربي كمال محسن بشير مع المتهمين أثناء عرضهما على النيابة.

وقال قانونيون«نخشى أن يكون قرار الاتهام تمهيدا لشطب المرشحة، وهو الإجراء الذي تتخذه الحكومة مع مرشحي جماعة الإخوان المسلمين حاليا لحرمانهم من الانتخابات».

وأضافت جميلة «قبل يومين وفي جولة انتخابية دشنت بها حملتي بمنطقة معروف، فوجئت برئيس المباحث الجنائية وعدد من رجال الشرطة يحاولون عرقلة الجولة، في الوقت الذي تركت فيها الشرطة المجال مفتوحا أمام هشام مصطفى مرشح الحزب الوطني». وتابعت :« اعتدنا على مواجهة مثل هذه الانتهاكات في دائرة قصر النيل المعروفة بأنها دائرة النشطاء السياسيين، حيث يعرف رجال الشرطة النشطاء، والشرطة حاليا تستخدم معنا نفس الأسلوب الذي تستخدمه مع مرشحي الإخوان، وهذه الأساليب تناقض ما تدعيه الحكومة حول إجراء انتخابات نظيفة، وتكشف زيف ادعاءاتها».