وقفه احتجاجيه واستقالات جماعية للمستبعدات من كوتة الوطني بالبحيرة

  • المستبعدات : ما حدث تزوير واضح لإرادة أعضاء المجمع الانتخابي ويكشف غياب النزاهة والشفافية في الوطني

كتب – ناصر جودة:

نظمت مجموعه من المرشحات لمقعد المرأة بالحزب الوطني بالبحيرة وقفه احتجاجيه أمام مقر الحزب بدمنهور احتجاجا على اختيارات الحزب لمرشحتيه على مقعد المرأة بالمحافظة لخوض انتخابات مجلس الشعب القادم ، تعالت هتافات المستبعدات منددات بما أسموه الفساد في اختيار مرشحات الحزب ، ورفعن لافتات كتب عليها لا تزوير المجمع الانتخابي ….ولا لمرشحات البراشوت …..ولا لغياب الشفافية والحيادية ،وقد قمن بتوزيع بيان بعنوان(  كوتة المرأة للتمكين لا للتعين …نعم لتمكين المرأة لا لتسكينها ) اعترضن فيه علي اختيار الحزب للمذيعة أمل عبد الوهاب على مقعد الفئات وعبير الزقم لمقعد العمال واعتبرن أنهما لا تصلحان لتمثيل الحزب كونهم غير متواجدتين بالدائرة وليس لهم أي شعبيه جماهيريه أو نشاط حزبي مما يعد تزويرا واضحا لإرادة أعضاء المجمع الانتخابي مما يؤدى إلى إفساد فكرة الكوتة وهى لا تزال في مهدها وأعلن فيه تقديم استقالات جماعية اعتراضا على غياب النزاهة والحيادية في اختيارات الحزب الوطني

وقالت حنان الشامي المحامية بالنقض وإحدى المرشحات بالمجمع الانتخابي أن ما حدث هو تزوير لإرادة شعب البحيرة خاصة مع الجهد التي بذلته العديد من المرشحات طوال فترة الانتخابات الحزبية

وأكدت ناهد البربري أنها ستتقدم باستقالتها من الحزب احتجاجا على هذه المهزلة وأكدت فايزه الجنبيهى المرشحة بالحزب الوطني على وجود ضغوط من أعلى مورست لاختيار المرشحات وأنها ستتقدم أيضا باستقالتها من كافة تشكيلات الحزب وعضويته