مفاجأة سارة : جمعية عمومية لـ”البديل ” 20 نوفمبر تناقش إلغاء “التصفية”

  • “صحفيو البديل ” ترحب بمراجعة قرار التوقف .. والعضو المنتدب للشركة: نتمنى عودة الإصدار مرة أخرى

خاص – البديل الجديد

دعت الجمعية العمومية لشركة التقدم، صاحبة ترخيص “البديل”، لعقد جمعية عمومية يوم 20 نوفمبر الحالي لدراسة عودة الإصدار واستئناف الشركة لنشاطها مرة أخرى بعد توقفه في السابع من أبريل 2009.

ويرحب ” صحفيو البديل ” بالدعوة لمراجعة قرار التصفية، واستئناف شركة التقدم لنشاطها، باعتبار “البديل” منبرا مهما وتجربة مهنية ملهمة، وأن التراجع عن “التصفية” وإعادة الإصدار “خطوة جيدة لإعادة إحياء منبر يساري يتبنى سياسة تحريرية، تدافع عن قطاع واسع من القراء لم يجدوا من يعبر عن قضاياهم منذ غياب البديل  . وباعتبار الانعقاد خطوة لدعم حرية الصحافة، خاصة في مثل هذه الظروف التي تمر بها البلاد كما انه يأتي للحفاظ على حقوق 120 صحفيا يعملون بالجريدة.

وقال المهندس صبري فوزي “الجمعية العمومية المقبلة، تستهدف إعادة الشخصية الاعتبارية للشركة التي تعرضت للتصفية، ونسعى لإعادة الإصدار مرة أخرى”.

وقال الزميل خالد البلشي رئيس تحرير البديل :”موقع البديل الجديد انطلق من الأساس للحفاظ على سياسة تحريرية متميزة، وتجربة مهنية فريدة، وإذا أراد الممولين القدامى إعادة الإصدار سواء من خلال الموقع الالكتروني الذي تم إنشاؤه أو من خلال الإصدار الورقي، فنحن نرحب بذلك لأنه يضمن حقوق الصحفيين” ويحافظ على تجربة مهنية فريدة كان واجبا على الجميع الحفاظ عليها.