جبهة المعارضة بالإخوان تطالب قيادات الجماعة بوقف حملة الاغتيال المعنوي ضدها

  • الجبهة : لا يصح أن نقصي من يخالفنا بالرأي بتخوينه واتهامه في دينه وخلقه

كتب-  محمد السويسي :

اتهمت جبهة المعارضة بجماعة الإخوان المسلمين قيادات الجماعة بشن حملة تشويه واغتيال معنوي ضد التيار الإصلاحي وتعميمها داخل الصف الإخواني وطالبت بوقف هذه الحملة وقالت:”لا يصح أن نقصي من يخالفنا بالرأي بتخوينه واتهامه في دينه وخلقه ”

وأعلنت جبهة المعارضة التزامها باحترام الظرف الذي تمر به الجماعة الآن فيما يتعلق بالاستعداد للدخول لانتخابات وأكدت أنها ستشد علي أيدي المشاركين حتى وإن كانت قناعة الجبهة هي مقاطعة الانتخابات كما أعربت عن إدانتها بشدة لكافة محاولات التضييق والاعتقالات التي يقوم بها النظام حيال مرشحي الجماعة

وأكد بيان جبهة المعارضة أن التيار الإصلاحي داخل الجماعة يعتز بانتمائه للجماعة ويسعي لزيادة اللحمة داخل هياكلها وليس للفرقة والانشقاق وقال :”كل ما نسعى له تقديم النصح والعون لجماعتنا لتطوير الأداء وتصحيح المسار”

واعلن البيان ان الجبهة ستناقش موضوع فصل النشاط الدعوي للاخوان عن السياسي وتأسيس مدرسة دعوية في المؤتمر الذى ستعقده  في النصف الأول من ديسمبر