الامن يعتدي علي عمال “مصر المنوفية” ويصيب 8 ..وإضراب في “الصالحية”

  • قيادات أمنية تهدد المصابين بالاعتقال إذا حرروا محاضر بالاعتداء عليهم
  • عمال الشرقية يطالبون بزيادة الأجور .. وقيادات أمنية تهدد مصابي قويسنا بالاعتقال

كتب: عادل زكريا
الشرقية: عادل الشاعر

اعتدت قوات الأمن المركزي صباح اليوم علي عمال مصر المنوفية للغزل بمنطقة مبارك الصناعية واصابت كل من عبد العزيز محسب ورضا حسنين ابو دريس مصطفي عز العرب وعماد السيد عبد الله وحنان عبد النبي محمد ورمضان السيد مرسي و مجدي كمال الصادق وعبد الفتاح السيد احمد و الذين دخلوا الي مستشفي قويسنا العام لتلقي العلاج.
كان عمال مصر المنوفية قد نظموا وقفة احتجاجية صباح اليوم الاثنين 1/11 امام المصنع احتجاجا علي عدم صرف رواتبهم وعلي اصرار ملاك الشركة علي عدم صرف الرواتب بعد ان باءت كل محاولات المسئولين مع الملاك لحثهم علي صرف رواتب العمال بالفشل وطالب العمال وكيل وزارة القوى العاملة بالمنوفية بتنفيذ القانون وتحرير محاضر امتناع عن صرف الراتب لملاك الشركة كما وعدهم منذ خمسة ايام حينما كان العمال معتصمين بالشركة قبل ان يفضوا اعتصامهم مستيجيبين لوعود القيادات الامنية ووكيل وزارة القوي العاملة وقتها قبل ان تتدخل قوات الامن وتقوم بالاعتداء علي العمال وادخالهم الي مبني الشركة بالقوة وتصيب منهم من اصابت وتحتجز العامل مجدي محمد سلام قرابة الساعة قبل ان تطلق سراحه.
وعلمت “البديل” من مصادر عمالية مطلعة، أن القيادات الأمنية هددت العمال المصابون بالحبس والاعتقال إذا حرروا محاضر بما حدث.
وفي الشرقية نظم العشرات من عمال شركة الصالحية للاستثمار والتنمية، العاملين بنظام العقد اضرابا عن العمل صباح اليوم احتجاجاً على تدنى الأجور. وتجمع العمال المضربون أمام مقر إدارة الشركة بمدينة الصالحية مطالبين مجلس الإدارة برفع الأجور وتوفير وسائل مواصلات لنقلهم من مراكزهم إلى محل عملهم وطالبوا بمد فترة التعاقد معهم إلى 3 سنوات بدلاً من سنة واحدة .
من جانبه قال محمد شوقي رئيس اللجنة النقابية للعاملين بالشركة إن العمال “لم يتبعوا الطرق الشرعية في تقديم مطالبهم فلم يتقدموا بشكاوى للنقابة كي تعمل على حلها ولكنهم فضلوا طرق أخرى” .
وأكد الدكتور محمد عبد العظيم رئيس مجلس الإدارة، أن الشركة استمعت لمطالب العمال، وأضاف ” سوف أبحث المطالب مع مجلس الإدارة السبت القادم، فهي مطالب بسيطة وسوف نعمل على تلبيتها”.