مستوردون مصريون يزورون شهادات منشأ للسلع الصينية للتحايل على رسوم الاغراق

  • ضبط 4 شحنات تم تزوير شهادات المنشأ لها ..وشكوك في 5 شحنات جديدة

كتبت – ولاء عبد الكريم

كشف مصدر مسئول بوزارة التجارة والصناعة عن شكوك في الجمارك حول تزوير 5 مستوردين مصريين شهادات منشأ لعدد 5 شحنات من ادوات المائدة المصنعة من البورسلين الصينى ، بهدف التحايل على رسوم الاغراق المطبقة من قبل الحكومة المصرية على المنتجات الصينية لحماية الصناعة الوطنية العاملة فى نفس القطاع . ولفت الى ان الوزارة بالتنسيق مع مكافحة التهرب الجمركى خاطبت مكاتب التمثيل التجاري في الهند والفلبين اللتان يدعى المستوردين ان الشحنات قادمة منها  ، وذلك للتاكد من صحة المستندات المقدمة من المستوردين حول وجود مصانع التي صدرت الشحنات فى الدولتين .

وتابع المصدر ان هذة ليست المرة الاولى التى يتحايل فيها المستوردون المصريون على رسوم الاغراق المفروضة على تلك المنتجات ذات المنشأ الصينى ، حيث تم التأكد من تزوير مستندات مقدمة ل4 شحنات من ذات المنتج قادمة من الصين على انها ذات منشأ فلبينى وبنجلاديش ، وبالتحقيق تم التأكد ان المصانع التى قيل أنها وردت الشحنات لا تعمل فى قطاع الاوانى بل تعمل فى قطاع التعبئة والتغليف.

ونوه المصدر أن الشحنات تم التحفظ عليها لحين التاكد من صحة المنشأ المثبت ببوالص الشحن مؤكدا ان الشحنات لن يتم الافراج عنها الا بعد التاكد من صحة بياناتها ، وأضاف ان القانون حدد عدة اجراءات للتعامل مع مخالفات الشركات المستوردة وحالات التحايل على رسوم الاغراق تتضمن مصادرة البضائع محل المخالفة وفقا للمادة 15 من القانون بجانب توقيع غرامات بقيمة 100% من قيمة البضائع المخالفة فضلا عن توقيع عقوبات على تزوير شهادات المنشأ وتصل الى “الف جنيه او مثل قيمة البضاعة ” بجانب سداد رسوم الاغراق المستحقة على هذه البضائع وهى عقوبات رادعة لمنع التحايل والتهريب