الإخوان يحتجون لدى البرلمان الدولي على شطب مرشحيهم ..وأسبوع غضب في الاسكندرية

  • اللجنة العليا للانتخابات تشطب أسماء 29 مرشحا إخوانيا بينهم 4 نواب بحجة عدم قيدهم في الكشوف الانتخابية
  • الجماعة تنذر اللجنة العليا للانتخابات: المظاهرات ستنطلق في كل مكان بالإسكندرية  على مدى ال24ساعة

إسكندرية – احمد صبري:

ردا على قيام اللجنة العليا للانتخابات باستبعاد 29 مرشحا من جماعة الإخوان بينهم أربعة من المرشحين الإخوان بالإسكندرية من كشوف الترشيح النهائية بحجة وجود أخطاء في عملية قيد المرشحين بدوائرهم

أعلنت جماعة الإخوان المسلمين لجوئها إلى البرلمان الدولي لاستصدار قرار بإدانة الممارسات اللاديمقراطية للحكومة المصرية تجاه المرشحين لعضوية البرلمان خاصة وأن عدد كبير من المستبعدين من أعضاء مجلس الشعب الحاليين!!..وهم بحكم القانون أعضاء بالبرلمان الدولي الذي تتمتع مصر بعضويته وكان يرأسه حتى وقت قريب الدكتور فتحي سرور رئيس مجلس الشعب المصري..

وأعلنت الجماعة عن إطلاقها لفعاليات شعبية احتجاجية مستمرة  بالشوارع والميادين الكبرى بالإسكندرية على مدار الساعات الأربعة والعشرين خلال الأسبوع الحالي بسبب هذا القرار الذي وصفته مصادر بالجماعة بأنه أحد الحلقات في سلسلة طويلة من الاضطهاد الحكومي لأعضائها

ووصف خلف بيومي-محام الجماعة بالإسكندرية- قرار استبعاد نواب الإخوان بأنه فضيحة برلمانية بكل المقاييس إذ أنه  صدر بحق أعضاء حاليين بمجلس الشعب الحالي فعلا وليسوا مجرد مرشحين جدد وهو الأمر الذي يقطع بعدم صحته أو بنائه على أية أسس قانونية مشيرا إلى أن القرار استند إلى أن النواب غير مقيدين بالكشوف الانتخابية في دوائرهم!!..وأضاف:مهمة القيد في الكشوف مهمة وزارة الداخلية واللجنة العليا للانتخابات ولا يتحمل المرشحون وزر إهمال أو تعمد محو أسماء النواب منها وهم الثابت قيدهم بها يقينا لكونهم من الأعضاء فعلا بمجلس الشعب الحالي

وأقام نواب الإسكندرية الأربعة المستبعدون دعوى قضائية أمام القضاء الإداري لإلغاء قرار استبعادهم وإدراج أسمائهم من جديد بكشوف المرشحين ..

يذكر أن المرشحون المستبعدون الأربعة في الإسكندرية كلهم أعضاء بمجلس الشعب الحالي وهم :صابر أبو الفتوح المرشح على مقعد العمال بباب شرقي ..وحسين محمد -مدير مكتب الإخوان بالإسكندرية والمرشح على مقعد العمال بدائرة مينا البصل ..ومصطفى محمد المرشح على مقعد العمال بدائرة مينا البصل..والمحمدي سيد أحمد المرشح على مقعد العمال بدائرة الرمل