فيديو يكشف سحل سائق على يد الأمن بالمنصورة لارتكابه مخالفة مرورية

  • تأجيل استئناف السائق بعد حبسه شهرين بتهمة الاعتداء على الضابط.. ووالده: “هو فيه حد غلبان بيضرب ظباط”

الدقهلية- منى باشا:

حصلت “البديل” على تسجيل فيديو قالت عائلة الشاب محمود شحاتة قنديل، سائق تاكسي، إنه يكشف اعتداء ضابط وفردين من شرطة مرور المنصورة على ابنهم في سبتمبر الماضي بدعوى سيره عكس الاتجاه، وكانت محكمة المنصورة الابتدائية قد حكمت بحبس الشاب الذي تعرض للاعتداء شهرين، بتهمة استعمال القوة مع النقيب محمد مصطفى أبو ليلة ومنعه عن أداء وظيفته وتمزيق ملابسه العسكرية.

وأجلت محكمة مستأنف قسم أول المنصورة، أمس، القضية المتهم فيها السائق بالاعتداء على الضابط،  إلى يوم 7 نوفمبر المقبل للنطق بالحكم في الدعوى التي رفعها والد الشاب لاستئناف حكم حبسه شهرين.

وأكد سيد إبراهيم، محامي الأسرة من المنظمة العربية لحقوق الإنسان،  أن القضية شهدت العديد من التجاوزات منذ البداية، مشيراً إلى أن وكيل النيابة استمع إلى شهود من المواطنين دون أن يقدموا إثبات تحقيق شخصية، وقرر عدم معاينة البدلة التي ادعى الضابط تمزقها، ولم تستجب محكمة أول درجة لطلب الدفاع معاينة الفيديو الذي يظهر الواقعة، وأصدرت حكمها في الدعوي دون الاستجابة لطلبات الدفاع.

وشدد إبراهيم على تمسكه بالاستجابة لكامل طلبات الدفاع أمام محكمة الاستئناف لأن كافة الأدلة والقرائن تؤكد براءة المتهم، مضيفاً أنه سيطلب إعادة فتح باب التحقيق في الدعوى باعتبارها سوء استخدام للسلطة، ومحاكمة الضابط لأنه أفرط في استخدام القوة دون مبرر.

وقال شحاتة قنديل”، والد السائق، في تصريحات لـ”البديل”: ” مش مصدق اللي حصل لحد دلوقتي، فقد فوجئت بابني يخبرني باعتداء الضابط عليه، وبعد ساعات قبضوا عليه من البيت، واتهمه الضابط بضربه وتقطيع ملابسه.. هو فيه حد غلبان زي حالتنا هيضرب ضابظ وكمان يقطعله هدومه؟.. وفي الآخر ابني ياخد حكم بعد اتهان وانضرب من واحد ظالم”.

ويظهر الفيديو المنسوب لعائلة السائق اعتداء ضابط وأميني شرطة عليه عبر ركله بالأقدام ثم سحله فى الشارع بينما كان يصرخ ويتأوه مستغيثاً بالمارة، وقال شهود عيان إن السائق كان يسير بالفعل عكس الاتجاه بسيارته رقم 9035 أجرة دقهلية، وتوجه نحوه ضابط المرور وحدثت مشادة بينهما، جذبه الضابط على إثرها من ملابسه وطرحه أرضاً وبدأ في ضربه.

شاهد الواقعة في فيديو البديل