مجدي حسين يعلن إضرابا عن الطعام من الغد احتجاجا على نقله إلى عنبر الجنائيين

  • مطالبات للنقيب ومجلس النقابة بالتدخل لإنقاذه والإفراج عنه بعد قضائه ثلاثة أرباع المدة

قالت لجنة الأداء النقابي للصحفيين أن الزميل مجدي احمد حسين – رئيس تحرير جريدة الشعب التي أوقفتها الحكومة وعضو مجلس نقابة الصحفيين السابق – أعلن الدخول في إضراب عن الطعام ابتداء من ظهر غدا السبت الموافق 6 نوفمبر احتجاجا على نقله من عنبر السياسيين بسجن المرج إلى عنبر الجنائيين وهو العنبر الذي يوضع فيه المدانين في جرائم القتل والمخدرات والنشل والآداب والاتجار بالسلاح .
وأشارت اللجنة أن ما حدث مع مجدي حسين جاء بعد أن تقدم محاميه بطلب للإفراج عنه بعد مضى ثلاثة أرباع المدة طبقا للقانون وحصلت أسرته على وعد من النائب العام بذلك..وعليه قامت إدارة السجن بنقله من عنبر السياسيين إلى عنبر الجنائيين بدعوى التمهيد للإفراج عنه ..إلا أن جهات عليا رفضت الإفراج وفى الوقت نفسه رفضت إدارة السجن طلب مجدي حسين بإعادته إلى عنبر السياسيين والذي يتيح له الاطلاع على بعض الصحف التي توافق عليها إدارة السجن ..علما بأن الفصل بين السياسيين والجنائيين قاعدة تم إقرارها منذ عهد الاحتلال .
يذكر أن مجدي حسين تم سجنه بسبب سفره إلى غزة عن طريق الأنفاق وجاء سفره بعد رفض السلطات الموافقة على سفره من المعابر الرسمية مثل بقية الصحفيين..وتمت محاكمته بصورة عاجلة للغاية ولم يتمكن دفاعه أو من ينوب عن مجلس نقابة الصحفيين من حضور المحاكمة
وأهابت اللجنة بنقيب الصحفيين ومجلس النقابة وأعضاء الجمعية العمومية باتخاذ مواقف تعبر عن التضامن